أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم الجمعة أن لجنة القيم بدأت إجراءات ضد الرئيس السابق للفيفا جوزيف بلاتر، الموقوف حاليا، ومسؤولين اثنين آخرين ، فيما يتعلق بالرواتب والمكافآت المالية.

ويخضع بلاتر لتحقيقات بشأن انتهاكات محتملة للقواعد العامة للسلوك وتضارب المصالح وتبادل الهدايا والمصالح، وكذلك الرشوة والفساد.

ويواجه نفس الادعاءات أيضا ، جيروم فالكه السكرتير العام السابق للفيفا وماركوس كاتنر المدير المالي السابق للاتحاد، وذلك "في سياق الرواتب والمكافآت.. وكذلك مخصصات أخرى" في عقودهم ، حسب ما أوضحه الفيفا.

وأعلن الفيفا في مارس الماضي أن تحقيقا داخليا كشف أن المسؤولين الثلاثة السابقين تربحوا بمبالغ وصلت إلى أكثر من 79 مليون فرنك سويسري (80 مليون دولار) خلال آخر خمسة أعوام.