أقيمت اليوم السبت مجموعة من المباريات الخاصة بالمحترفين المصريين في الدوري الانجليزي، وكان أرسنال الفائز الوحيد رغم غياب محمد النني عن الفريق.

وتعادل أحمد المحمدي أمام بيرنلي في الجولة الرابعة من البريميرليج بنتيجة 1-1، وغاب محمد النني عن فوز أرسنال 2-1 على ساوثهامبتون، وهو نفس الأمر بالنسبة لرمضان صبحي الذي غاب عن خسارة ستوك سيتي 4-0 من توتنهام.

ستوك سيتي وتوتنهام

خسر ستوك سيتي بنتيجة 0-4 أمام منافسه توتنهام على أرضه ووسط جماهيره ليواصل ترنحه، ويعجز عن تحقيق أي فوز منذ بداية البريميرليج.

ولم يشارك رمضان صبحي في المباراة وظل بين البدلاء طوال اللقاء، وبقى الفريق في المركز الـ20 والأخير بجدول الترتيب.

أرسنال وساوثهامبتون

فازل أرسنال على ساوثهامبتون بنتيجة 2-1، بعدما أحرز هدفا في الوقت القاتل عن طريق ركلة جزاء، ليصل إلى النقطة السابعة في المركز الرابع بجدول الترتيب.

وأتى هدف الفوز لأرسنال في الدقيقة 90+4 من عمر المباراة عن طريق ركلة جزاء.

وتواجد محمد النني على مقاعد البدلاء طوال المباراة.

بيرنلي وهال سيتي

تعادل أحمد المحمدي مع فريقه هال سيتي أمام بيرنلي بنتيجة1-1 في المباراة التي أقيمت خارج الأرض اليوم السبت.

وشارك المحمدي أساسيا في المباراة، وبقى هال سيتي بنتيجة 7 نقاط في المركز السادس بجدول الترتيب.

وأتى هدف التعادل بالنسبة لهال سيتي في الدقيقة الخامسة من الوقت الضائع للشوط الثاني.