يستهل يوفنتوس الإيطالي بطولة دوري أبطال أوروبا وهو مرشح دائم للقب الذي يعانده منذ عام 1996 ، حيث سيستقبل إشبيلية الإسباني، الذي استحوذ على لقب دوري أوروبا خلال النسخ الثلاثة الأخيرة، في مباراة قوية ستقام غدا على ملعب يوفنتوس آرينا.

وينتظر "السيدة العجوز" المسيطر على السيري آ، نظيره إشبييلة في أولى جولات المجموعة الثامنة، وذلك بقيادة نجمه الجديد، الأرجنتيني جونزالو إيجواين.

وسجل "بيبيتا" ثلاثة أهداف مع البيانكونيري في أول ثلاث مباريات بقميصه، لينفرد اليوفي بصدارة الدوري الإيطالي.

وينتظر أن يلعب المدرب ماسيميليانو أليجري بطريقة 3-5-2 بقيادة حارس المرمى المخضرم جانلويجي بوفون، وأمامه ثلاثي الدفاع اندريا بارزالي وليوناردو بونوتشي وجورجيو كيليني.

ويمنح هذا الثلاثي الدولي الإيطالي، الذين يلعبون سويا منذ خمس سنوات، صلابة دفاعية كبيرة للفريق، وهم أيضا أساسيون في بدء أي هجمات لبطل الكالتشو.

وينتظر أن يعتمد أليجري في وسط الملعب على الألماني سامي خضيرة والجابوني ماريو ليمينا والبوسني ميراليم بيانيتش، إضافة للبرازيليين داني ألفيش وأليكس ساندرو على الطرفين.

وسيدفع كذلك في الهجوم بإيجواين وباولو ديبالا، اللاعبين اللذين سجلا الموسم الماضي 55 هدفا (36 للأول و19 للثاني).

كما يحظى "السيدة العجوز" أيضا بالعديد من اللاعبين في دكة البدلاء لدعم الهجوم، كالكولومبي خوان كوادرادو والكرواتيين ماركو بياكا وماريو ماندزوكيتش.

من جانبه يعود إشبيلية للتشامبيونز ليج كمكافأة له بعدما توج بطلا لدوري أوروبا، عندما فاز على ليفربول الإنجليزي في النهائي.

وسبق أن لعب الفريق الأندلسي في المسابقة القارية الأعرق على مستوى الأندية الموسم الماضي، لكنه ودع البطولة من دور المجموعات، الذي واجه فيه يوفنتوس، حيث خسر ذهابا في تورينو بهدفين نظيفين، لكنه فاز في إسبانيا بهدف نظيف للاعب اليوفي السابق والمحترف حاليا بصفوف سوانزي سيتي الانجليزي، فرناندو يورنتي.

ويقود إشبيلية حاليا المدرب الأرجنتيني خورخي سامباولي، خلفا لأوناي إيمري مدرب باريس سان جيرمان الفرنسي حاليا، حيث سيشارك سامباولي للمرة الأولى كمدرب في التشامبيونز ليج.

وكان سامباولي قد لعب أوروبيا بداية هذا الموسم على لقب كأس السوبر الأوروبي لكنه خسر أمام ريال مدريد 2-3.

وفي الليجا فاز الفريق على أرضه أمام اسبانيول 6-4 ولاس بالماس 2-1 وتعادل خارج قواعده أمام فياريال بدون أهداف.

ولم يستدع سامباولي للقاء الغد الفرنسي المنضم حديثا، سمير نصري، لإصابة بعدوى فيروسية، أيضا الأرجنتينيين لوسيانو فييتو وماتياس كرانيفيتر، والمدافع البرتغالي داني كاريتشو، الذين غابوا عن لقاء السبت الماضي أمام لاس بالماس.

كما يغيب عن الفريق كل من المهاجم الصاعد كارلوس فرنانديز، صاحب هدف الفوز على لاس بالماس، والمدافع الفرنسي تيموثي كولودزيتشاك، الذي يكمل عقوبة ايقاف اوروبية من الموسم الماضي.

وأمام سامباولي أكثر من امكانية لتشكيلته الأساسية غدا، من بينها الدفع بالدولي الإيطالي سلفاتوري سيريجو في مركز حراسة المرمى، حيث يبدو أن الحارس الصاعد سرخيو ريكو سيتولى حراسة المرمى في الليجا الإسبانية.

ومن اللاعبين الآخرين الذين سيعتمد عليه المدرب الأرجنتيني في اللقاء الجناح فيتولو.

التشكيل المحتمل: يوفنتوس: بوفون، بارزالي، بونوتشي، كيليني، ألفيش، خضيرة، بيانيتش، ليمينا، أليكس ساندرو، إيجواين وديبالا.

إشبيلية: سيريجو، ماريانو، باريخا، رامي، اسكوديرو، كيوتاكي، نزونزي، سارابيا، فيتولو، فييتو وفرانكو فاسكيز.

الحكم: دينيس أيكتين (ألمانيا).

الملعب: يوفنتوس.

التوقيت: 20.45 (18.45 ت ج).