أهدر لاعبو يوفنتوس العديد من الفرص الخطيرة امام مرمى إشبيلية ليحسم التعادل السلبي بدون أهداف لقائهما بدوري أبطال أوروبا ضمن المجموعة الثامنة التي تصدرها ليون بالفوز بثلاثية نظيفة على ضيفه دينامو زغرب.

وغابت الدقة عن سامي خضيرة وجونزالو هيجواين وباولو ديبالا وأليكس ساندرو في اللمسات الاخيرة ليضيعوا على اليوفي فوزا كان في المتناول أمام إشبيلية الذي عاد بنقطة ثمينة من تورينو.

كان اليوفي هو البادئ بالتهديد في الدقيقة الثامنة عندما قاد باولو ديبالا هجمة مرتدة ومرر الكرة في المنطقة إلى سامي خضيرة المنفرد بالحارس سيرخيو ريكو ولكن لاعب الوسط الالماني سدد الكرة إلى جوار القائم.

وأهدر خضيرة في الدقيقة 15 فرصة محققة أخرى حين انفرد بمرمى إشبيلية من تمريره طولية ولكنه سددها في يد الحارس سيرخيو ريكو.

وفي الدقيقة 30 صحح ريكو خطأه عندما لعب كرة قصيرة إلى منتصف الملعب لترتد إلى ديبالا الذي انفرد بالمرمى ولكن الحارس أنقذ الموقف وأبعد الكرة من تحت أقدام المهاجم الأرجنتيني.

ضغط اليوفي بقوة في بداية الشوط الثاني وهدد مرمى الضيوف في الدقيقة 59 عندما ارتقى هيجواين لعرضية من الجهة اليمنى ولكن رأسيته اصطدمت بالقائم.

ولاحت في الدقيقة 68 فرصة خطيرة أخرى لنادي السيدة العجوز عندما انطلق داني الفيش من الجهة اليمنى ومرر تمريرة عرضية ولكن الحارس أبعدها بيده ببراعة من أمام أقدام ديبالا.

واستمرت خطورة يوفنتوس في الدقائق التالية وأبعد الدفاع تمريرة عرضية خطيرة من الجهة اليمنى لميراليم بيانيتش عندما حاول هيجواين إيداعها بقدمه في المرمى في الدقيقة 80.

واستمر اليوفي محاصرة لاعبي إشبيلية داخل منطقتهم ولكنه فشل حتى النهاية في هز شباك ضيفه بعدما تألق ريكو في الوقت بدل الضائع بصد رأسية خطيرة لأليكس ساندرو.

واكتسح ليون ضيفه دينامو زغرب بثلاثية نظيفة ليحلق في صدارة المجموعة بثلاث نقاط.

أحرز كورينتين توليسو هدف التقدم لأصحاب الارض في الدقيقة 13 عندما ارتقى لكرة عرضية من الجهة اليمنى ليحوله برأسه إلى داخل الشباك.

وضاعف جوردان فيري النتيجة في الدقيقة 49.

وقطع ماكسويل كورني الطريق على الضيوف في العودة بتسجيل الهدف الثالث في الدقيقة 57.

لمشاهدة اهداف ليون ودينامو.. اضغط هنا