حقق موناكو الفرنسي مفاجأة قوية مساء اليوم بعد فوزه على توتنهام الإنجليزي 2-1 على أرضه بملعب ويمبلي في لندن ضمن أولى جولات المجموعة الخامسة في دوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم، بينما تعادل كل من باير ليفركوزن الألماني وسسكا موسكو الروسي بهدفين لكل منهما في نفس المجموعة.

سجل لموناكو كل من برناردو سيلفا (ق16) وتوماس ليمار (ق31)، بينما أحرز توبي ألدرفايريلد هدف توتنهام الوحيد (ق45).

وفي المواجهة الأخرى أحرز أدمير محمدي (ق9) وهاكان تشالهان أوغلو (ق15) هدفي باير ليفركوزن، وآلان دزاجويف (ق37) ورومان إيريمينكو (ق39) هدفي سسكا موسكو.

بدأت مواجهة توتنهام وموناكو بقوة وحفلت بالإثارة منذ لحظاتها الأولى حيث أهدر لاعبو السبرز فرصتين محققتين للتسجيل، ليأتي عقاب الفريق الفرنسي (ق16) بعد تمريرة خاطئة من خط وسط الفريق الإنجليزي يقطعها خط وسط فريق الإمارة الفرنسية وتصل إلى البرتغالي برناردو سيلفا الذي يتقدم نحو مرمى أصحاب الأرض ويتلاعب بالدفاع ليسدد كرة قوية تسكن الشباك على يمين الحارس هوجو لوريس.

تستمر محاولات توتنهام لإدراك التعادل، لكن وعكس سير اللعب ومن هجمة منظمة من الجبهة اليسرى تلعب الكرة عرضية إلى داخل منطقة جزاء توتنهام ينقض عليها توماس ليمار برأسية لكنها تصطدم بأحد المدافعين لتسقط أمام اللاعب الفرنسي الذي لا يتوانى عن إيداعها داخل المرمى عبر الزاوية الضيقة على يمين لوريس الذي عجز عن التعامل معها (ق31).

وينجح الفريق الإنجليزي أخيرا في تضييق الفارق بهدف (ق45) جاء من ركلة ركنية نفذها الأرجنتيني إريك لاميلا على القائم القريب ويرتقي البلجيكي توبي ألدرفايريلد للكرة محولا إياها برأسية إلى داخل الشباك على يسار حارس مرمى الضيوف الكرواتي دانييل سوباسيتش.

تميل الكفة لأصحاب الأرض أكثر في الشوط الثاني حيث هبط أداء موناكو بعض الشيء وإن ظلت هجماته المرتدة مصدر قلق وخطورة على مرمى لوريس، لكن ذلك لم يمنع لاعبي السبرز من تشديد حصارهم لفريق الإمارة الفرنسية لتعديل النتيجة لكن تألق الدفاع والحارس أحبطا كل محاولات الفريق اللندني حتى انتهاء المباراة.

وفي مباراة باير ليفركوزن وسسكا موسكو، افتتح الفريق الألماني التسجيل عن طريق لاعبه السويسري ألباني الأصل أدمير محمدي (ق9)، وعزز أصحاب الأرض تقدمهم بهدف ثان عبر لاعب الوسط التركي هاكان تشالهان أوغلو (ق15).

لكن الضيوف تمكنوا من إدراك التعادل سريعا بهدفين متتابعين (ق37) و(39) لكل من الروسي آلان دزاجويف والفنلندي رومان إيريمينكو، على الترتيب، لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي بهدفين.

لم يأت الشوط الثاني بجديد لتنتهي نتيجته والمباراة بنفس نتيجة الشوط الأول بتعادل الفريقين 2-2.

بالتالي يحصد موناكو ثلاث نقاط ثمينة يتزعم بها المجموعة الخامسة في التشامبيونز ليج، ويحل خلفه كل من باير ليفركوزن وسسكا موسكو في المركزين الثاني والثالث وفي جعبتهما نقطة واحدة، بينما يتذيل توتنهام الترتيب خالي الوفاض.