أعرب جورجي جيسوس، المدير الفني لشبورتنج لشبونة البرتغالي، عن فخره بأداء لاعبيه رغم الهزيمة أمام ريال مدريد بشق الأنفس بنتيجة (2-1) مساء الأربعاء في الجولة الأولى للمجموعة السادسة بدوري الأبطال، مؤكدا أن استقبال شباكهم لهدفين في آخر ثلاث دقائق لم يكن عادلا لأنهم فعلوا "ما لم يقدر عليه أي فريق آخر أمام الريال في البرنابيو".

وقال جيسوس في تصريحاته خلال المؤتمر الصحفي عقب اللقاء "لعبنا 85 دقيقة من اللقاء بانضباط تكتيكي كبير. ريال مدريد لم يصنع فرصا كثيرة للتسجيل. لم يستطع الوصول لمرمانا بأي طريقة وهدف رونالدو من كرة ثابتة هو ما أعادهم للقاء".

وأضاف "أداء الريال تحسن بالتغييرات التي أجراها وبدأنا في فقدان الأفضلية. اعتقد أننا قدمنا مباراة كبيرة وافتقدنا لجهود بعض اللاعبين ذوي الخبرة الأكبر. كريستيانو هو الأفضل في العالم وأحرز هدفا رائعا".

وتابع "لم يكن ينبغي أن تحدث المخالفة ولكنها حدثت. خسرنا المباراة في الوقت الذي كان يستحق فيه المشجعون أن يعودوا للشبونة وهم فخورين بفريقهم".

وهنأ جيسوس الميرينجي على العودة في نتيجة المباراة "هذه هي كرة القدم ولهذا هم أبطال أوروبا. لقد تكمنوا من العودة للقاء في دقيقتين لأنهم يمتلكون عقلية قوية. أهنئهم، على الرغم من أن أي فريق لم يقدم ما فعلناه اليوم".

وشدد المدرب المخضرم على أن فريقه "لم يكن يستحق الخسارة" وأنهم سيخرجون من ملعب البرنابيو مرفوعي الرأس بعد ما قدموه اليوم.

واختتم تصريحاته مؤكدا بأنه إذا لم يتم طرده من قبل الحكم، لم يكن سبورتنج ليخسر اللقاء.

وقال في هذا الصدد "ثقل الفريق يعتبر هاما للغاية في كرة القدم، ولاعبو ريال مدريد اعترضوا على قرارات الحكم بإشارات ولم يفعل شيئا، وعندما اعترضت بنفس الطريقة على مخالفة غير صحيحة، تم طردي. أثق في أنني إذا كنت على مقعد البدلاء حتى النهاية، لما خسرنا".