قال ألبارو موراتا، صاحب هدف الفوز القاتل لريال مدريد الإسباني في الوقت المحتسب بدلا من الضائع في شباك سبورتنج لشبونة البرتغالي خلال مواجهة الفريقين مساء الأربعاء في الجولة الأولى للمجموعة السادسة بدوري الأبطال، أن مثل هذه الأشياء "تحدث في هذا النادي وعلى هذا الملعب".

وقال المهاجم الدولي في تصريحات تليفزيونية عقب اللقاء "لم نبدأ اللقاء بشكل جيد ولكن هذا هو ريال مدريد، هذه الأشياء تحدث في هذا النادي وعلى هذا الملعب. سأعود للمنزل وأنا سعيد للغاية".

وأضاف "توجد ثقة في الجميع هنا. أثبتنا أننا قادرون على تحقيق الفوز ما لم يطلق الحكم صافرة النهاية، وهذا ما فعلناه اليوم".

وعن الهدف، قال "كنت أعلم أن خاميس سيضع الكرة في هذا المكان وحولتها برأسي بكل قوة ودخلت الكرة في الشباك في النهاية".

وتابع "النتيجة أحيانا لا تكون عادلة في كرة القدم. واليوم لا أعرف إن كانت عادلة أم لا، ولكننا فزنا. الفوز كان شيئا هاما بالنسبة لنا. يجب محاولة إنهاء المجموعة ونحن في الصدارة وسنقاتل لتحقيق هذا الهدف".

واختتم تصريحاته قائلا "هدفي هو الفوز هنا. أنا أعمل بشكل جيد وأتمنى مساعدة الفريق بتسجيل الأهداف".

وبهذه النتيجة، يحتل الفريق الملكي المركز الثاني برصيد 3 نقاط وبفارق الأهداف خلف المتصدر بروسيا دورتموند الألماني الذي اكتسح مضيفه ليجيا وارسو بسداسية نظيفة.