قال مدرب إشبيلية، خورخي سامباولي، إن فريقه قدم مباراة جيدة أمام يوفنتوس بالنظر إلى حجم المنافس الذي كان يخوض المباراة على أرضه.

وأوضح سامباولي في مؤتمر صحفي بعد المباراة أنه باستثناء الدقائق الاخيرة، ضغط فريقه في الامام، ولكنه اعترف بأنه "لم يصل للعمق" لكي يصنع خطورة، وأبدى رضاه عن العودة بنقطة من "ملعب صعب وأمام خصم كبير".

وأشار إلى أنه في الاوقات التي لم يتمكن فيها فريقه من الضغط في الامام وتراجع إلى الخلف، أظهر قدرات كبيرة في الدفاع.

وأشاد سامباولي بأداء الحارس سيرخيو ريكو، الذي تعملق بالتصدي للعديد من الفرص الخطيرة لليوفي.

وشدد المدرب على ضرورة عدم الفرح كثيرا بالنقطة التي اقتنصها الفريق من اليوفي مؤكدا على ضرورة التحسن في المبارايات القادمة.

وبينما نبه إلى أن "كل مباراة ستكون مختلفة" أكد على ضرورة خلق فرص أكثر عن التي أتيحت اليوم من أجل التأهل لثمن النهائي.

واختتم بالقول "اعتقد أن بدء التشامبيونز أمام يوفنتوس في تورينو واحراز نقطة كان أمرا جيدا لنا. يجب تثمين جهد هؤلاء اللاعبين".