أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) اليوم الخميس أن أندية الدوري الإنجليزي كسرت حاجز المليار دولار في سوق انتقالات اللاعبين من الخارج هذا الصيف وأنها أنفقت نحو ضعف ما أنفقته أندية الدوري الألماني (بوندسليجا) الذي احتل المركز الثاني في قائمة أكثر بطولات الدوري إنفاقا في سوق الانتقالات.

وذكر الفيفا أن أندية الدوري الإنجليزي ضمت 470 لاعبا من خارج إنجلترا بمقابل مالي بلغ مليار و167 مليون دولار وذلك بزيادة 17 بالمئة عن إنفاقها في صيف 2015 فيما جنت هذه الأندية 262 مليون دولار فقط نظير بيع 430 لاعبا لأندية في بطولات دوري أخرى بتراجع بلغ 31 بالمئة عما جنته في صيف 2015 .

وأوضح نظام الفيفا لحساب الإنفاق في سوق الانتقالات أن البوندسليجا يأتي في المركز الثاني خلف الدوري الإنجليزي حيث أنفقت أندية البوندسليجا 522 مليون دولار ولكنها جنت مبالغ أكبر من نظيرتها الإنجليزية نظير بيع لاعبين لأندية في بطولات دوري أخرى حيث جنت 316 مليون دولار.

وأظهرت الأرقام أن الدوري الإنجليزي ، الذي يحظى بدخل هائل من حقوق البث التلفزيوني ، يتفوق بفارق هائل على البوندسليجا من حيث صافي الإنفاق حيث بلغ 905 ملايين دولار مقابل 206 ملايين دولار هي صافي الإنفاق من قبل أندية البوندسليجا في سوق الانتقالات.

وتأتي أندية الدوري الإيطالي في المركز الثالث من حيث إجمالي الإنفاق الذي بلغ 444 مليون دولار بصافي إنفاق بلغ 29 مليون دولار ثم الدوري الأسباني الذي أنفقت أنديته 441 مليون دولار وجنت 28 مليونا ثم الدوري الفرنسي الذي أنفق 173 مليون دولار لضم 192 لاعبا ولكن أنديته جنت 394 مليون دولار نظير بيع 283 لاعبا ليبلغ إجمالي ربحها في سوق الانتقالات 222 مليون دولار.