قال اللاعب الفرنسي السابق كلود ماكيليلي في مقابلة أجراها معه الموقع الإلكتروني للاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) إن زين الدين زيدان كان يبقى معه بعد التدريبات ليتمرن معه على تحسين قدرته على المراوغة ليتجنب الاحتكاكات الكثيرة من مدافعي الخصوم.

وقال ماكيليلي "أعلم لماذا كان يروق له هذا، ولماذا كان يعمل على تعزيز مهارات المرواغة والحركة لديه، لأنه كان يتعرض لكثير من الاحتكاكات من ملاحقيه".

وتأتي هذه التصريحات في خضم الجدال المثار حول أداء البرازيلي نيمار خلال مباراة فريقه برشلونة أمام ليجانيس أول أمس السبت، حيث قام بعدة مراوغات وحركات استعراضية لم ترق لخصومه.

وعقب المباراة سارع نجم برشلونة، الأرجنتيني ليونيل ميسي، للدفاع عن زميله قائلا: "نيمار فتى لا يتسم بأي خبث أو سوء".

من ناحية أخرى، أكد ماكيليلي أن رفيقيه السابقين زيدان ورونالدو "عبقريان غيّرا كرة القدم بعدة نواحي".

وبعيدا عن المدرب الحالي لريال مدريد، قال ماكيليلي خلال تصريحاته أن الجوهرة السوداء بيليه كان مثله الأعلى، وأبرز "التناغم الكبير" الذي جمعه بإيفان هيليجيرا أثناء لعبه بصفوف بالفريق الملكي.