تعرض مارك هيوز، المدير الفني لفريق ستوك سيتي الإنجليزي المحترف بين صفوفه المصري رمضان صبحي، لغرامة مالية قدرها ثمانية آلاف جنيه إسترليتي (400ر10 ألاف دولا) بعد طرده للمدرجات خلال المباراة التي خسرها فريقه أمام توتنهام في وقت سابق من الشهر الجاري.

ولم يعترض هيوز52/ عاما/ على العقوبة ، والتي تم توقيعها عليه بعد رد فعله الغاضب تجاه حكام المباراة، عندما حصل مهاجمه ماركو أرناوتوفيتش على البطاقة الصفراء بسبب محاولته خداع الحكم.

وفي بيان نشر على الموقع الرسمي على الانترنت الاثنين، ذكر الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم إن هيوز "اعترف بتصرفه ... الذي يرقى لى سلوك غير لائق".