رد خالد محمود طبيب النادي الأهلي على الأنباء التي ترددت بشأن تعرض أحمد حجازي لإصابة مزمنة في العضلة الخلفية، مشدداً على أن الحديث عن الأمر لا أساس له من الصحة.

وأشار خالد محمود في تصريحات لمراسل يلاكورة، إلى أن حجازي لا يعاني من أية إصابات مزمنة، مطالباً بتحري الدقة بشأن الأنباء التي يتم تداولها عن إصابات لاعبي الأهلي.

وقال طبيب الأهلي: " الحديث عن عدم قدرة حجازي على خوض مباريات متتالية غير حقيقي، اللاعب خضع لاختبارات وقياسات دقيقة للغاية في ألمانيا ونجح في اجتيازها جميعاً ".

وأكمل:  " ما يتردد عن وجود تقرير من الطبيب الألماني مايكل ماير بشأن التحذير من الدفع بحجازي في المباريات غير صحيح، كل ما يتردد عن ضعف العضلة الخلفية لحجازي عبارة عن أنباء مغلوطة ".

مضيفاً: " تم استخدام أنسجة من العضلة الخلفية وصابونة الركبة لعلاج حجازي أثناء جراحة الرباط الصليبي مرتين من قبل، وهو ما يحدث عادة ويعد امراً طبيعياً ".

واختتم: " حجازي جاهز بدنياً للمشاركة في المباريات المقبلة للأهلي، والأمر برمته بتوقف حالياً على رؤية الجهاز الفني للفريق بقيادة حسام البدري ".