يرى أحمد مرتضى عضو مجلس إدارة الزمالك أن مباراة إياب دور قبل نهائي دوري أبطال إفريقيا بين فريقه والوداد المغربي كانت أصعب مباراة شاهدها في حياته.

وخسر الزمالك بخمسة أهداف لهدفين أمام مضيفه الوداد لكنه تأهل للدور النهائي بعد فوزه ذهابا برباعية دون رد.

وأكد نجل رئيس النادي أن الأهم هو صعود فريقه للمباراة النهائية لمقابلة صنداونز الجنوب أفريقي والذي استطاع التغلب على فريق زيسكو الزامبي، مضيفاً "لم نتأهل لهذا الدور منذ 14 عاما".

وواصل "كان هناك تقصير من اللاعبين في المباراة، لم يكونوا في حالتهم الطبيعية"، مشدداً على أن الإدارة تثق في قدرتهم على تحقيق البطولة الغالية.

وعن التحكيم الخاص باللقاء، قال أحمد مرتضى "لا تعليق، الزمالك دائماً ما يتعرض لمثل هذه المواقف، وليس بجديد ما صدر من الحكم الكاميروني وتحيزه الواضح للوداد".

وفيما يخص تصرف باسم مرسى مهاجم الفريق بانفعاله عقب تبديله في الشوط الثاني من المباراة، أكد أنه يتمنى أن التماس العذر للاعب، باعتباره كان يرغب في إحراز هدف آخر قبل الخروج من المباراه، مضيفاً "الضغط الذي تعرض له الجميع خلال اللقاء يجعلنا نلتمس العذر لهم".

وأشاد عضو مجلس إدارة القلعة البيضاء بالمهاجم النيجيري ستانلي أوهاويتشى الذى قدم مستوى أكثر من رائع أستحق عليه الإشادة من الجماهير، حيث قال: "دفعنا في ستانلي مليون دولار، هو جلب للنادي مليون ونصف المليون دولار بصعود الزمالك للنهائي الأفريقي".

وتحدث عن مؤمن سليمان المدير الفني للفريق قائلاً: "الجميع لابد أن يتعلم من أخطائه في المباراة، ولكن لن ألومه على شيء فهو يلعب بقائمة اضطرارية".