حمل كيلور نافاس حارس ريال مدريد نفسه مسئولية الهدف الاول في شباك فريقه الذي تعادل مع بروسيا دورتموند (2-2)، مؤكدا أنه "اتخذ قرارا سيئا كلفهم هدفا" يوم عودته من الاصابة.

وقال نافاس "في النهاية الفريق بذل مجهودا كبيرا"، مضيفا أن "الهدف الاول واضح أنني ارتكبته من خطأ، في إبعاد الكرة وعلي العمل لتحسين بعض التفاصيل لكي لا يتكرر هذا".

ولم يخض نافاس أي مباراة منذ نهائي دوري أبطال أوروبا الاخير في ميلانو، ولكنه تألق في الذود عن مرماه وتصدى للعديد من الفرص أمام أسود فيستفاليا.

وقال "إنني اسعى لمساعدة زملائي. أشعر بالهدوء خلال المباراة رغم أنني لم ألعب منذ وقت طويل، كانت شهور طويلة. الآن أود الاستمرار في اللعب بعد العودة".

واعرب عن أسفه للخروج بالتعادل من المباراة قائلا "في النهاية أتيحت لهم هذه اللعبة التي أحرزها (اندريه شورله) بشكل جيد، قوية في الاعلى، ولكن الفريق أدى بشكل جيد، وأتيحت له فرص وكنا نود الفوز، ولكن التعادل هو ما حققناه".