صرح نادر شوقي وكيل أعمال الدولي المصري رمضان صبحي لاعب ستوك سيتي ان الأخير لا يعاني مع فريقه الانجليزي وانه يعرف ان الفرصة ستأتيه في التوقيت المناسب له ولفريقه.

وقال شوقي ليلا كورة "المدرب مارك هيوز وكل من في ستوك يتحدثون دائما على أهمية
صبحي في الفريق، وانه يحتاج لبعض الوقت حتى يكون عنصرا اساسيا في الفريق".

وأضاف "هيوز يعلم ان رمضان قادر على المشاركة من الآن، ولكنه يفضل ان يكمل لديه بعض النواقص الطبيعية الموجودة في أي لاعب، حتى يكون لاعب قادر على المشاركة مع الفريق بشكل اساسي في الدوري".

وأكد وكيل صبحي ان اللاعب بدأ في التأقلم بشكل طبيعي في انجلترا، وبدأ في تعلم اللغة الانجليزية للانخراط بشكل طبيعي مع زملائه.

وعن ما يكتب او يقال عن فشل تجربة صبحي في انجلترا، فرد ساخرا "يكفي انه يرى مورينيو وجوارديولا على مقاعد البدلاء، ويكفي انه يرى ملاعب وأجواء مختلفة تماما عن مصر، كل ذلك سيثقل حتما موهبة اللاعب".

وأشار شوقي ان صبحي لا يقرأ ولا يتابع ما ينشر عنه في مصر سواء سلبا او يجابا، مضيفا "تركيز صبحي حاليا ان يتطور أكثر حتى يكون عنصرا اساسيا في فريقه، وهو لا يستعجل تلك الخطوة".

ويحتل ستوك المركز قبل الأخير بين أندية الدوري الانجليزي الممتاز بعد سبع جولات من المسابقة برصيد 3 نقاط جمعهم من ثلاثة تعادلات.