تجمع لاعبو المنتخب الألماني بطل العالم اليوم الأربعاء في مدينة هامبورج الألمانية استعدادا لمباراتيهم القادمتين في تصفيات أوروبا المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا أمام جمهورية التشيك وإيرلندا الشمالية، في الوقت، الذي اعرب فيه المدرب الوطني يواخيم لوف عن ارتياحه بانضمام لاعب وسط الميدان الكاي جوندوجان.

وابتعد جوندوجان، نجم مانشستر سيتي الإنجليزي، عن مباريات المنتخب الألماني في الفترة الماضية، بما فيها بطولة كأس أمم أوروبا 2016، بداعي الإصابات، التي حرمته من اللعب لمدة عام تقريبا.

وضم لوف 21 لاعبا من أجل مباراة السبت المقبل أمام التشيك في هامبورج ثم أمام إيرلندا الشمالية يوم الثلاثاء المقبل في مدينة هانوفر القريبة من هامبورج.

ولكن المدرب الألماني قال أنه استبعد المصاب ماريو جوميز، نجم فولفسبورج، الذي كان يعد المهاجم الصريح الوحيد في هذا الفريق.

وتتصدر ألمانيا مجموعتها في التصفيات بعد أن حققت الفوز على النرويج بثلاثية نظيفة في أول مبارياتها.

ومن جانبه أعرب أوليفر بيرهوف، مدير الكرة في المنتخب الألماني أنه يتوقع فورز ألمانيا في المباراتين المقبلتين أيضا، حيث قال: "نرغب في أن نظهر مستوانا والتمسك بالصدارة المطلقة في المجموعة".

وأضاف: "الأمر لا يتعلق فقط بحصد النقاط الثلاث، أنت تريد أن تظهر أنك تمضي قدما نحو كأس العالم 2018 وأنك تمتلك الفريق الأقوى في العالم".