أكد الاتحاد البرتغالي لكرة القدم اليوم الاربعاء أن لويس ناني، الجناح الدولي ولاعب فالنسيا الإسباني، سيغيب عن مباراة بلاده أمام أندورا بعد غد الجمعة في الجولة الثانية لتصفيات كأس العالم 2018 بروسيا، وذلك بداعي مشاكل بدنية.

وفي بيان نشره الاتحاد عبر موقعه الرسمي على الإنترنت، أوضح أن ناني سيبقى في معسكر المنتخب وسيقوم بأداء برنامج علاجي من أجل اللحاق بالمواجهة جزر الفارو يوم الإثنين المقبل.

وتستقبل البرتغال منتخب أندورا يوم 7 من الشهر الجاري قبل أن ترحل لمواجهة جزر الفارو بعدها بثلاثة أيام وذلك في إطار المجموعة الثانية التي تضم أيضا سويسرا ولاتفيا والمجر.

وتتذيل "برازيل أوروبا" قاع الترتيب بدون نقاط بعد هزيمتها في الجولة الأولى خارج قواعدها على يد سويسرا بثنائية نظيفة.

ومن أجل تعويض غياب ناني في هذا اللقاء، استدعى المدير الفني فرناندو سانتوس لاعب وسط بنفيكا لويس ميجيل أفونسو 'بيتزي' الذي سينضم ظهر اليوم لمعسكر المنتخب.

وكان لاعب فالنسيا هو الغائب الوحيد عن الحصة التدريبية اليوم وقام بعمل برنامج تأهيلي داخل صالة الألعاب الرياضية وذلك إثر المتاعب البدنية التي تعرض لها عقب مباراة فريقه السبت الماضي أمام أتلتيكو مدريد في الليجا والتي لم يكملها حتى النهاية.

كما شهد مران اليوم انضمام لاعب وسط موناكو الفرنسي، جواو موتينيو، الذي غاب عن مران الأمس أيضا بسبب مشاكل بدنية.