عاد المهاجم الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة الأسباني للتدريبات الجماعية لفريقه الأربعاء، استعدادا لخوض مباراة السبت المقبل أمام ديبورتيفو لا كرونيا في الدوري الأسباني ضمن التشكيلة الأساسية.

وتعرض نجم برشلونة لإصابة في 21 سبتمبر الماضي أمام أتلتيكو مدريد، وخرج من ملعب المباراة وهو يعاني من ألام في الفخذ الأيمن، ليؤكد أطباء الفريق الكتالوني حاجته للراحة ثلاثة أسابيع.

وظهر ميسي اليوم مع زملائه ليبرهن أنه اجتاز مرحلة التعافي بنجاح، حيث ينتظر الآن قرار مديره الفني لويس انريكي، إما بتوخي الحذر والحيطة أو بالدفع به من البداية أمام ديبورتيفو لا كرونيا.

ويتعين على المدير الفني لبرشلونة التوصل لاتفاق مع ميسي حول ما إذا كان سيلعب جميع دقائق مباراة السبت أم لا، كون الفريق ينتظر مواجهة من العيار الثقيل في الأسبوع المقبل أمام مانشستر سيتي الإنجليزي، بقيادة المدير الفني الأسباني، جوسيب جوارديولا.

وبالإضافة إلى ميسي، استعاد النادي الكتالوني المدافع الفرنسي، صامويل أومتيتي، الذي تعافى أيضا لتوه من إصابة عضلية، وتدرب اليوم برفقة زملائه.