استعاد المدير الفني لفريق أتلتيكو مدريد لكرة القدم، الأرجنتيني دييجو سيميوني، اليوم الأربعاء ثلاثة من لاعبيه، البلجيكي يانيك كاراسكو والفرنسيين كيفن جاميرو وأنطوان جريزمان، عقب عودتهم من ارتباطاتهم الدولية.

وعاد كاراسكو وجاميرو للمشاركة في جلسات المران على أرض الملعب، بينما لا يزال جريزمان يؤدي تدريبات خاصة في صالة الألعاب الرياضية.

وبذلك، يحظى سيميوني الآن بتسعة لاعبين للإعداد للقاء الفريق القادم أمام غرناطة السبت القادم ضمن منافسات الجولة الثامنة من الليجا.

وما زال هناك تسعة لاعبين أخرين لم يعودوا بعد لصفوف الأتلتي لارتباطاتهم مع منتخبات بلادهم: يان أوبلاك وأندريه موريرا وستيفان سافيتش ولوكاس هيرنانديز ودييجو جودين وفيليبي لويس ونيكو جايتان وتوماس بارتي وأنخل كوريا، ومن المقرر أن يعودوا خلال اليومين القادمين.

وأسدل الستار على الجولة السابعة من الدوري الإسباني قبل فترة التوقف الدولية بتصدر "الروخيبلانكوس" لترتيب الليجا برصيد 15 نقطة وبفارق الأهداف عن ريال مدريد وبنقطتين أمام حامل اللقب برشلونة.