يقود فريق صنداونز مدرب من أذكى مدربي القارة السمراء إنه بيتسو جون هاميلتون موسيماني صاحب الـ 52 عاما.

موسيماني الذي كان يلعب في خط الوسط وبالتحديد في مركز الوسط المدافع دافع عن الوان عدد من الفرق منها صنداونز والذي كان المحطة الثانية في تاريخه كلاعب كما لعب في صفوف أورلاندو ، ودافع أيضا عن الوان السد القطري وهو المكان الذي ختم فيه مشواره كلاعب كرة.

المدرب بدأ مشواره كمدير فني عام 2001 مع فريق سوبر سبورت بطل جنوب افريقيا ، قبل أن يعمل كمدرب مساعد في منتخب جنوب افريقيا ، وبعد فترة تولى القيادة الفنية لمنتخب الأولاد بشكل مؤقت وهنا نجح في تقديم ما يقنع الجمهور.

الزمالك وجمهوره سيكونوا على موعد ليس فقط مع مواجهتين ولقب طال انتظاره لجماهير الأبيض بل أن الأمر يتعلق بالثأر لمنتخب مصر ، لكن كيف ؟

وقت أن كان بيتسو مدربا لجنوب افريقيا ساهم في عدم صعود المنتخب المصري إلى نهائيات أمم افريقيا 2012 في صدمة أحدثت ضجة بين جماهير الكرة في مصر خاصة وأن الفراعنة كانوا هم من توجوا بالكأس الافريقية الغالية 2010 في النسخة التي جرت في أنجولا.

قرعة التصفيات أوقعت مصر في المجموعة السادسة مع النيجر وسيراليون وجنوب افريقيا.

مصر افتتحت المشوار في هذه التصفيات بالتعادل في القاهرة مع سيراليون بهدف لكل فريق سجل محمود فتح الله لمصر في ذلك الوقت.

وفي الجولة الثانية خسرت مصر على يد النيجر بهدف دون رد وكان الأمل أن تعوض مصر أمام جنوب افريقيا في جنوب افريقيا لكن مصر خسرت في المباراة الشهيرة في الدقيقة 93 على يد مافيلا.

وظهرت جنوب افريقيا صلبة في مباراة القاهرة التي انتهت بدون أهداف لتبقي في رصيد مصر نقطتين فقط أعقبها خسارة من سيراليون في سيراليون مما اطاح بحظوظ الفراعنة من الذهاب لأمم افريقيا.

للتواصل مع الكاتب عبر تويتر اضغط هنا