صرح مؤمن سليمان المدير الفني للزمالك أنه يدخل مباراة صنداونز في ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا بهدف الثأر من هزيمة دور المجموعات، موضحا أنه ليس مسئولا عن المرحلة الماضية التي لم يكن فيها على رأس الجهاز الفني.

وقاد محمد حلمي الجهاز الفني للزمالك حتى مباراة العودة أمام صنداونز في دور المجموعات قبل أن يرحل، ويأتي مؤمن سليمان بدلا منه.

وفاز صنداونز على الزمالك في القاهرة 2-1 ثم عاد وفاز 1-0 بجنوب أفريقيا في دور المجموعات من البطولة.

وقال المدير الفني للزمالك في المؤتمر الصحفي اليوم الجمعة أن فريقه يسعى لتحقيق نتيجة إيجابية في مباراة الذهاب للثأر من خسارته في مباراتي الذهاب والعودة بدور المجموعات.

ووصف مؤمن سليمان الخسارة في دور المجموعات بـ"الأمر السيئ"، مشيرا إلى أنه تولى قيادة الزمالك منذ شهرين فقط ولم يكن موجودا في دور المجموعات.

وشدد المدرب الشاب على أنه يثق في قدرة لاعبي الزمالك على تحقيق نتيجة إيجابية.

وأوضح المدرب أن مشكلة الإعداد للنهائي كانت تكمن في امتلاكه لفريقين، الأول يشارك في دوري الأبطال، والثاني يحق له خوض المباريات المحلية فقط.

وأشار سليمان إلى أن المجموعة المقيدة بالقائمة الأفريقية كان معظمها مع المنتخب الوطني لخوض مباراة الكونغو في التصفيات المؤهلة لبطولة كأس العالم، وعادت للزمالك قبل مباراة صنداونز بفترة قصيرة، لكنه أكد على رغبته في الفوز بالمباراة.

ويلعب الزمالك غدا السبت مباراة الذهاب في جنوب أفريقيا الثالثة عصرا.