قال مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك إنه مازال هناك شوط آخر أمام صنداونز، رافضا التسليم بوداع البطولة الإفريقية بعد الهزيمة الكبيرة في ذهاب النهائي.

وخسر الزمالك بثلاثية دون رد في ذهاب نهائي دوري أبطال أفريقيا السبت، علما بأن لقاء الإياب سيقام ببرج العرب 23 أكتوبر الجاري.

وأشار منصور في تصريحات تلفزيونية أن اللاعبين كانوا يعانون من الإجهاد بسبب الإنضمام لمنتخب مصر والسفر من الكونغو حيث أول مباراة للمنتخب في تصفيات المونديال، إلى جنوب إفريقيا استعدادا لملاقاة صنداونز.

ويرى رئيس الزمالك أن حصول 5 لاعبين على بطاقات صفراء حرمهم من اللعب بقوة في ذهاب النهائي خشية من الحصول على بطاقة أخرى، الأمر الذي يتسبب في غيابهم عن مباراة الإياب، مضيفاً "هذا الأمر غير موجود في مباراة الإياب".

ووضع منصور روشتة الفوز في مباراة الإياب والظفر باللقب، قائلا:

- الجمهور: نريد 70 الف مشجع في الملعب، وفي حال رفض الأمن ذلك سأقول لهم اذهبوا والعبوا أنتم المباراة، لا أدري ما الحكمة من محاولة تقليل العدد، تأمين 20 ألف مشجع هو نفسه تأمين الملعب بالسعة الكاملة.

- الملعب: مكان ملعب برج العرب قد يكون أزمة في سبيل الحضور الجماهيري الكامل باعتبار أن جميع بوابات الدخول على شارع واحد غير مهيئ بالشكل التام، مضيفاً "عيهم إما صيانة الشارع أو نقل المباراة لاستاد القاهرة".

- اللاعبين: سنقوم بعمل معسكر مغلق فور عودة اللاعبين، وسنغلق عليهم حتى يوم المباراة بعيدا عن الإعلام والآخرين.

- المدرب: أعاتبه على تصريحاته التي أفقد  اللاعبين ثقتهم في أنفسهم، وأقول له لو انك لا تعرف التحدث مع وسائل الإعلام فعليك بالصمت.