أكد فتحي مبروك المدير الفني السابق للنادي الأهلي على رفض إدارة القلعة الحمراء لعودته للعمل بها من جديد بعد رحيله عن مهمة الإدارة الفنية.

وأشار مبروك في تصريحات عبر قناة دي أم سي سبورت إلى أنه تحدث مع محمود طاهر رئيس الأهلي من أجل العودة لتولي مهمة قطاع الناشئين بالقلعة الحمراء.

وأضاف المدير الفني السابق للأهلي:  "طلبت تولي مهمة قطاع الناشئين مجدداً في النادي ولكنني فوجئت برفض طلبي دون معرفة الأسباب حتى الآن ".

وأكمل: " تحدث مع طاهر من أجل معرفة السبب فأكد لي على أن الامور من مهام عبد العزيز عبد الشافي، فتحدثت معه وأكد لي على أن القرار من رئيس النادي ".

وأضاف: " حتى الآن لا أعرف سبب الرفض، ولكنني شعرت بأنني غير مرغوب فيّ داخل النادي الأهلي، وبالتالي توقفت عن السؤال تجاه الأمر ".

موضحاً: " شعرت بالظلم في فترة تواجدي كمدير فني للأهلي، فلا يعقل أن يقوم مسؤولي المنظومة الإعلامية بمهاجمة الجهاز الفني ".

واختتم: " علاقتي مع طاهر جيدة، لا أعلن سبب رفض تواجدي حتى الآن، لكن من الوارد أن يكون مستشاره الإعلامي سبباً في ذلك ".