قامت الأجهزة الأمنية المعنية بوزارة الداخلية، برفع درجات الاستعداد؛ لتأمين مباراة كرة القدم بين فريقي الزمالك وصن داونز الجنوب أفريقي في إطار نهائي دوري أبطال إفريقيا، والمقرر إقامتها مساء غد الأحد باستاد برج العرب غربي مدينة الإسكندرية؛ وذلك تنفيذًا لتوجيهات اللواء مجدي عبد الغفار، وزير الداخلية.

وقال مصدر أمني، إن اللواء عادل التونسي، مساعد وزير الداخلية، مدير أمن الإسكندرية، في تصريحات لمصراوي أنه تم عقد اجتماعًا موسعًا، بحضور مُمثلين عن المنطقة الشمالية العسكرية، وقيادات مديرية الأمن، والأجهزة الأمنية المعنية، وممثلين عن نادى الزمالك، وشركة الأمن الخاصة بتأمين المباراة، لمناقشة الخطة النهائية الخاصة بتأمين المباراة.

وأضاف المصدر الأمني، بأن خطة تأمين المباراة تشمل عدة محاور رئيسية، تبدأ بتكثيف الخدمات الأمنية على كافة الطرق المؤدية إلى الاستاد، من خلال نشر عدة نقاط أمنية من إدارات المرور، وتأمين الطرق، والبحث الجنائي لفحص المترددين على منطقة الاستاد، بالإضافة إلى قيام شرطة المرافق برفع كافة الإشغالات بمحيط الاستاد، ومنع أي شخص من افتراش الطريق العام، ورفع المركبات المتروكة بمحيط الاستاد.

وأشار المصدر، إلى قيام ضباط إدارة الحماية المدنية، وخبراء المفرقعات، بالانتشار المُكثف على جميع مداخل الاستاد، والاستعانة ببوابات كشف المعادن، لتمشيط الاستاد من الداخل ومحيطه الخارجي، بالإضافة إلى وضع خدمات أمنية نظامية وسرية ثابتة، وأطواف ودوريات متحركة بالطرق المؤدية للاستاد، ومقر إقامة الفريقين؛ لملاحظة الحالة الأمنية والإخطار الفوري بأية ملحوظات.

وشدد المصدر الأمني، على أنه لن يسمح بدخول الاستاد إلا لحاملي تذاكر المباراة المختومة من قبل الجهات المعنية، بالإضافة إلى حاملي الدعوات الرسمية الصادرة من نادي الزمالك والمختومة أيضا من قبل الجهات المعنية، ..مُشيرًا في الوقت نفسه إلى أنه تم التنسيق مع إدارة الاستاد لتجهيز المحيط الخارجي للاستاد، وكافة بوابات الدخول والمدرجات، بكاميرات مراقبة عالية التقنية، وربطها مع غرفة المراقبة التلفزيونية؛ لمتابعة وتسجيل كافة الأحداث من خلال تلك الغرفة.