خسر الزمالك لقب دوري أبطال افريقيا لصالح صنداونز بطل جنوب افريقيا وكان وراء ذلك عدة أسباب سنرصدها من خلال التقرير الأتي:


قلة الخبرة:

اختار مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة مرتضى منصور مؤمن سليمان ليكون مدربا مؤقتا لحين التعاقد مع مدرب أجنبي ، وبدأ الزمالك مفاوضات قبل أن يقرر رئيس النادي إنهاء هذا الأمر والإبقاء على سليمان مديرا فنيا وهو الذي لم يقد فريقا في الدوري الممتاز من قبل.

وظهرت قلة خبرة مؤمن سليمان في عدد من الأمور أبرزها تصريحه الشهير قبل مباراة الذهاب بأنه سيرحل مما بث عدم استقرار في صفوف الفريق.

وتجلت عدم خبرة مؤمن من خلال العصبية التي ظهرت عليه في المؤتمر الصحفي قبل المواجهة وبصفة خاصة الإياب.


رحيل العناصر الأساسية:

تسبب رحيل عدد من العناصر الأساسية عن صفوف الزمالك في نقص على مستوى الزاد البشري الأمر الذي أرهق الفريق.

وشهدت الفترة الماضية رحيل عدد من مفاتيح اللعب والحديث هنا عن عمر جابر والذي رحل إلى صفوف بازل فيما رحل محمود عبد المنعم كهربا أحد أخطر العناصر في القائمة الافريقية والذي رحل إلى اتحاد جدة بالإضافة إلى محمد كوفي الذي انتقل للاتفاق السعودي.

والإستغناء عن حمادة طلبة ومحمد عادل جمعة بإنهاء التعاقد معهما بالإضافة إلى عدم تجديد عقد إعارة أحمد حمودي أحد أهم العناصر الفاعلة في القائمة الافريقية.


مباراة الذهاب:


خسارة مباراة الذهاب أمام صنداونز في جنوب افريقيا بثلاثة أهداف دون رد حسم جزء كبير من المهمة.

الزمالك كان يحتاج لهز شباك الحارس الأوعندي اونيانج لتسهيل المهمة في برج العرب لكن ذلك لم يكن متاحا.


عدم الاستقرار الفني:


شهد نادي الزمالك حالة من عدم الإستقرار على الصعيد الفني وذلك من خلال تعاقب المدربين ، والمؤكد أنه كان له تأثير سلبي على الأبيض.

وقاد الزمالك في هذه البطولة ماكليش ثم محمد حلمي ومن بعده مؤمن سليمان وبالنظر لباقي الأندية فإنها حرصت على الإبقاء على الأجهزة الفنية لفرض حالة من الإستقرار.


أخطاء إدارية:


شهدت مشاركة الزمالك في هذه البطولة عدد من الأخطاء الإدارية لعل أبرزها قيد إبراهيم صلاح في القائمة الإفريقية وإعارته إلى سموحة وقت أن كان ميدو مديرا فنيا للفريق.

ثم تم اعادته من جديد ليشغل مكانا جديدا في القائمة كان الأبيض في حاجة لتسجيل لاعب جديد.


الإصابات:

تسبب شبح الإصابات في زيادة معاناة الزمالك على المستوى البشري والحديث هنا محمد إبراهيم الذي كان قد عاد لتوه إلى فورمته المعهودة وكان ذلك في مباراة صنداونز في دور المجموعات.

بالإضافة علي فتحي الظهير الأيسر الوحيد في القائمة.

للتواصل مع الكاتب عبر تويتر اضغط هنا