أقر الأرجنتيني خورخي سامباولي، مدرب فريق إشبيلية الإسباني لكرة القدم، اليوم الجمعة أنه "سيكون من السابق لأوانه التفكير في الفوز بالليجا لأنه ما زال هناك الكثير"، مؤكدا أن الحفاظ على وتيرة الفوز بشكل دائم "أمر صعب".

وأكد سامباولي في مؤتمر صحفي عشية مواجهة سبورتنج خيخون في الدوري أن الفوز في الجولة الماضية على أتلتيكو مدريد "لا يعني أن إشبيلية سيكون من الفرق الثلاث الأوائل، لأن أمام الفريق الكثير ليطوره"، في حين أن الفوز غدا أمام سبورتنج خيخون "سيجعلنا في انتظار ما سيحدث لبقية فرق المقدمة".

وقال المدرب الأرجنتيني إنه يأمل ألا يحدث "أي تغيير في طريقة لعب الفريق"، حيث أنه يشيد بضرورة الأداء "بنفس المستوى على كل الملاعب"، حيث يرغب أن يكون الفريق غدا أمام خيخون "متفوقا على المستوى الذي نريده، وألا يرى الناس أنه الضيف".

كما أعرب عن أمله في أن يكون فريقه "على نفس القدر من المنافسة" مثل مباراته أمام الأتلتي، ولكنه أكد على ضرورة عدم خروج الفريق عن الواقع، بعد أسبوع من المديح من جانب "وسائل الإعلام التي تخلق حالة التطرف إيجابا وسلبا على حسب النتيجة".

وأعلن سامباولي أنه سيجري "تغييرات" في التشكيلة تحسبا لمباراة التشامبيونز ليج الأسبوع القادم، ولكنها دائما "في إطار تدعيم القاعدة الأساسية"، في الوقت الذي أكد فيه "إضافة لاعبين يعتمد عليهم عند الاحتياج إليهم في حال حدثت بعض الغيابات للإصابة".