عشر حقائق عاشتها بطولة دوري الدرجة الأولى الإسباني بعد مرور عشر جولات على انطلاقها.

1- ريال مدريد، الفريق الوحيد الذي لم يهزم في الليجا.

أصبح ريال مدريد الفريق الوحيد الذي لم يتعرض لخسارة في الليجا هذا الموسم بعد مرور عشر جولات، وذلك بعد سقوط فياريال بهدفين لواحد أمام إيبار.

وفي الدوريات الخمس الكبرى في أوروبا، تعد أندية توتنهام في إنجلترا وبايرن ميونخ ولايبزيج وهوفنهايم في ألمانيا ونيس في فرنسا، هي الوحيدة التي لم تتجرع أي هزيمة.

2- رافينيا.. معدل رائع من الأهداف.

قاد البرازيلي رافينيا فريقه برشلونة للفوز على غرناطة بهدف نظيف حمل توقيعه. وهو يعد الخامس له في ستة لقاءات شارك بها هذا الموسم بالليجا، ليسجل أهدافا أكثر من مواطنه نيمار. فقط الأرجنتيني ليونيل ميسي والأوروجوائي لويس سواريز يتفوقان عليه في فريقه (7 أهداف).

3- كاراسكو يتخطى معدلاته.

نجح البلجيكي يانيك كاراسكو، جناح أتلتيكو مدريد، في تسجيل ستة أهداف خلال آخر أربع مباريات، لينجح في تسجيل إجمالي سبعة أهداف هذا الموسم في جميع المباريات.

وبهذا يتخطى كاراسكو معدله الموسم الماضي من الأهداف، حيث كان قد سجل خمسة أهداف فقط في 43 مباراة.

4- كريستيانو، 53 ركلة جزاء مسجلة و9 مهدرة في الليجا.

سجل نجم هجوم ريال مدريد، البرتغالي كريستيانو رونالدو، ركلة جزاء وأهدر أخرى خلال زيارة فريقه إلى فيتوريا والتي فاز فيها 1-4 على ديبورتيفو ألافيس وسجل فيها هاتريك.

وبهذا يسجل "الدون" 53 هدفا من ركلة جزاء في الليجا، مقابل 9 أهدرها في ثمانية مواسم بقميص الملكي.

5- سيميوني.. 100 انتصار في كالديرون على رأس أتلتيكو.

حقق الأرجنتيني دييجو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، انتصاره رقم 100 في ملعب فيسنتي كالديرون بعد الفوز 4-2 على مالاجا.

وقاد المدرب "الروخيبلانكوس" في 135 مباراة رسمية بمعقلهم، ليصبح لويس أراجونيس هو الوحيد الذي يتخطاه في عدد الانتصارات (200) وذلك في 302 مباراة.

6- فالفيردي يدخل تاريخ أثلتيك بلباو.

بلغ إرنستو فالفيردي يوم الأحد المباراة رقم 200 في الليجا كمدرب لأثلتيك بلباو، وذلك في التعادل بهدف لمثله أمام أوساسونا في سان ماميس الجديد. وطوال هذه المباريات حقق الفوز في 87 مباراة وتعادل في 49 وخسر في 64. وسجل الفريق معه 293 هدفا ودخل مرماه 241 هدفا.

7- ريال سوسييداد يحقق انتصاره رقم 850 في الليجا.

احتفل ريال سوسييداد بعد فوزه 0-2 في ليجانيس بانتصاره رقم 850 في دوري الدرجة الأولى، البطولة التي خاض فيها 2274 مباراة طوال 70 موسما، وتعادل خلالها في 571 مباراة وخسر في 853 ، مسجلا 3 آلاف و185 هدفا، ودخل مرماه 3 آلاف و189 هدفا. وهو على بعد هدف واحد من تسجيله الهدف رقم 50 تحت قيادة إوسيبيو ساكريستان.

8- فياريال يتجرع الهزيمة رقم 200 في الليجا.

بعدما نال خسارته الأولى هذا الموسم على يد إيبار 1-2 ، يتجرع فياريال الهزيمة رقم 200 له في دوري الدرجة الأولى. وخاض فريق "الغواصات الصفراء" إجمالي 618 مباراة في الأضواء، فاز في 252 منها، وتعادل في 166 وخسر في 763.

9- ألافيس.. 85 عاما دون تحقيق أي انتصار على ريال مدريد في فيتوريا.

بعد هزيمته 1-4 أمام ريال مدريد، لايزال فريق ألافيس يعاني من الصوم لـ85 عاما عن تحقيق الفوز على فريق العاصمة في فيتوريا. وكان الانتصار الوحيد لفريق ألافيس على الملكي يعود للثامن من مارس 1931 بهدفين نظيفين، ومنذ ذلك الوقت، استقبله عشر مرات وخسر ألافيس في ثمانية وتعادل في اثنتين.

10- غرناطة.. العلامة الكاملة في الهزائم بمعقل برشلونة.

فشل غرناطة مرة جديدة في الخروج بأي نتيجة إيجابية من معقل برشلونة، كامب نو، وذلك بعد هزيمته بهدف نظيف، ليخرج بـ23 هزيمة في الليجا من اجمالي 23 زيارة للنادي الكتالوني.

ودخل مرمى الفريق الأندلسي في تلك المواجهات 86 هدفا وسجل 18 فقط، كما أنه لم يحقق أي انتصار بعد في النسخة الحالية من الليجا، ليقبع في الترتيب الأخير بثلاث نقاط.