سيغيب الفرنسي سمير نصري، لاعب وسط إشبيلية الإسباني، عن مباراتي فريقه أمام دينامو زغرب الكرواتي في التشامبيونز ليج، وأمام برشلونة في الليجا، وذلك بداعي الإصابة في العضلة الخلفية اليسرى، وفقا لما أوضحته آشعة الرنين المغناطيسي التي خضع لها.

كان نصري قد أصيب في نهاية الشوط الأول لمباراة إشبيلية وسبورتنج خيخون على ملعب المولينون في الليجا مطلع الأسبوع، بينما أفادت مصادر داخل النادي لوكالة (إفي) أن فترة غيابه ستتحدد بناء على الفحوصات الطبية الجديدة التي سيخضع لها خلال الأيام القادمة.

ومع ذلك، وطبقا للمصادر، فمن المؤكد أنه سيغيب عن المباراتين القادمتين للفريق الأندلسي أمام كل من دينامو زغرب الكرواتي في دوري الأبطال الأوروبي بعد غد الأربعاء، وبرشلونة في الدوري الإسباني يوم الأحد القادم.

وعلى جانب آخر، يتحسن المهاجم الفرنسي وسام بن يدر بشكل ملحوظ منذ أن اضطر للخروج هو أيضا في مباراة خيخون ولكن في منتصف الشوط الثاني، لتوضح الآشعة التي خضع لها أمس تعرضه لالتواء من الدرجة 1-2 في الكاحل الأيمن.

كما يغيب عن إشبيلية كذلك كل من قلب الدفاع الأرجنتيني نيكو باريخا الذي ما زال يتعافى من المشكلات التي عانى منها أمس بعد الحصة التدريبية.