فرض الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الخميس غرامة مالية على منتخبي كوسوفو وكرواتيا على خلفية سوء سلوك جماهيرهما خلال لقاء المنتخبين بالتصفيات الأوروبية المؤهلة لبطولة كأس العالم بروسيا عام .2018

وتم تغريم منتخب كوسوفو بمبلغ 30 ألف فرانك سويسري (30700 دولارا) بسبب هتافات جماهيره التمييزية ضد الصرب خلال لقاء الفريق مع كرواتيا في أكتوبر الماضي بتصفيات المونديال.

وكان مقررا أن تخوض كوسوفو أول مباراة دولية رسمية على ملعبها منذ حصولها على عضوية فيفا في مايو الماضي، غير أن اللقاء جرى في ألبانيا بسبب عدم وجود ملاعب في كوسوفو تطابق معايير الكرة العالمية.

كما عوقب المنتخب الكرواتي، الذي ينفذ حاليا عقوبة الحرمان من مشجعيه في مباراتين بتصفيات كأس العالم، بغرامة مالية بلغت 50 ألف فرانك سويسري بسبب سلوك مماثل من جماهيره.

وفرض فيفا غرامات أخرى على منتخبات ألبانيا والبرازيل وباراجواي واستونيا وأوكرانيا وتشيلي والأرجنتين "بسبب حوادث تنطوي على التمييز والسلوك غير الرياضي من قبل الجماهير، بما في ذلك هتافات ضد المثلية الجنسية"، حسبما أفاد الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وقرر فيفا أيضا فرض غرامة مالية على منتخب إيران بسبب قيام جماهيره "بمظاهر دينية خلال إحدى المباريات".