انتخب راينهارد جريندل مجددا اليوم الجمعة رئيسا للاتحاد الألماني لكرة القدم لفترة ولاية كاملة مدتها ثلاثة أعوام، بعد أن تولى الرئاسة خلفا لفولفجانج نيرسباخ الذي استقال العام الماضي في أعقاب تفجر قضية فساد حول كأس العالم 2006 في أبريل الماضي.

وأعلن فوز جريندل بعد التصويت لصالحه بالإجماع من قبل 258 مفوضا بالجمعية العمومية للاتحاد الألماني.

وقال جريندل إنه يسعى إلى المزيد من التحديث في الاتحاد الألماني الذي يعد أكبر اتحاد وطني للعبة على مستوى العالم حيث يضم أكثر من ستة ملايين عضو.

وبات الاتحاد الألماني بحاجة إلى إصلاحات عقب تفجر القضية المتعلقة بكأس العالم 2006 التي أقيمت بألمانيا، حيث تجري سلطات الادعاء في ألمانيا وسويسرا تحقيقات بشأن تحويل مبلغ مثير للجدل من اللجنة المنظمة إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا).

وفي إطار عملية الإصلاحات، وافقت الجمعية العمومية على تشكيل لجنة القيم بالاتحاد الألماني وسيرأسها نائب المستشار ووزير الخارجية السابق كلاوس كينكل.