أثنى السويسري جياني إنفانتينو رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا)، اليوم على المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو قائلا إن كرة القدم في حاجة لأشخاص مثله "تقول ما في داخلها" دون أن يتعين عليهم "التحلي بالدبلوماسية دائما".

وفي مقابلة مع القناة الإيطالية (سكاي سبورت)، أكد إنفانتينو "مورينيو رجل ساهم ولايزال يساهم كثيرا في كرة القدم بأفكاره وطريقته سواء احبه الآخرون أم كرهوه، وأنا منحاز للفئة الأولى".

وأضاف "نحتاج لأشخاص هكذا، مبتكرة تقول ما في داخلها وأن لا تتحلى دائما بالدبلوماسية. نحتاج لهذه الأمور في عالم كرة القدم ومورينيو من بين تلك الشخصيات العظيمة والأسطورية في الرياضة".

واعترف إنفانتينو الذي اكمل في 26 اكتوبر الماضي عاما في رئاسة فيفا، بتشجيعه الذي وصفه بـ"الفيروس" لفريق إنتر ميلان الإيطالي لكرة القدم.

واوضح إن حبه لميلان "أحد تلك الفيروسات التي تلازمك منذ الطفولة. كان والدي مشجعا لإنتر وحضر نهائيات أوروبا في الستينيات. أول مباراة شاهدتها مع والدي كانت لإنتر ميلان في سان سيرو".

وتمنى السويسري "الحظ" للمدرب الجديد لإنتر ميلان ستيفانو بيولي.