صرح باسم مرسي مهاجم الزمالك والمنتخب المصري أن مواجهة غانا ستكون عادية مثل أي منافس، كما أوضح أن علاقته بالزمالك أقوى من العقد، وأن نهائي دوري الأبطال السبب وراء تأجيل التجديد.

ويلعب المنتخب المصري أمام غانا الأحد المقبل على استاد الجيش ببرج العرب، في المجموعة الثانية من تصفيات كأس العالم 2018.

وقال باسم في تصريحاته لقناة "أون سبورت" اليوم الخميس :"إذا أدرت التأهل لكأس العالم لا يجب أن تنظر للمنافس، لأننا منتخب مصر."

وتابع :"نحن جميعا نعمل على الفوز في المباراة، لكنها مواجهة عادية مثل أي منتخب آخر، سنتعامل معها وسنحاول دراستها بأفضل شكل من أجل الفوز بها."

وأضاف :"مستعد أن استمر لمدة عام بدون تسجيل أهداف لكن أهم شيء أن يحقق الفريق الفوز في المباراة، من الممكن أن أساعد صلاح أو صلاح يساعدني وكذلك الأمر بالنسبة لتريزيجيه إذا كان هذا سيمنح الفريق الفوز."

وتحدث عن مستقبله مع الزمالك في ظل اقتراب نهاية عقده مع الفريق حيث يحق له التوقيع لأي ناد مجانا بداية من يناير المقبل في ظل نهاية تعاقده في يونيو 2017.

وواصل :"كنت سأجدد تعاقدي مع الزمالك خلال الفترة الماضية لكن ضغط المباريات بداية من نهائي دوري الأبطال ثم مباراة غانا، كانا السبب وراء تأجيل الحديث في هذا الأمر."

واستطرد :"علاقتي بالزمالك أكثر من مجرد تعاقد لأن الزمالك هو من صنعني وجعل لي اسم في كرة القدم."