قال إدجاردو باوزا، المدير الفني لمنتخب الأرجنتين، عقب خسارتهم المذلة أمام البرازيل بثلاثية نظيفة فجر الجمعة في "كلاسيكو الأرض"، إن المساحات التي تركوها تسببت في هذه النتيجة، وهو ما استغله المنافس جيدا.

وأكد باوزا خلال المؤتمر الصحفي بعد المباراة "تركنا مساحات كبيرة للاعبي البرازيل وهذا ما صنع الفارق، فضلا عن المهارات الفردية لديهم وخلق فرص عديدة للتهديف".

ويرى أيضا أن المباراة انقلبت تماما عقب الهدف الثاني الذي سجله نيمار مع نهاية الشوط الأول.

وقال في هذا الصدد "هذا بالطبع عقد الأمور تماما لأن تفكيرنا حينئذ كان في المخاطرة بشكل أكبر من أجل تعويض فارق الهدفين".

وشدد "تركنا مساحات كبيرة للبرازيل وهذا صنع الفارق بالتأكيد".

وبهذه النتيجة واصل "الكناري" البرازيلي علو كعبه في عقر داره أمام غريمه التقليدي بعدم الخسارة في أي مباراة رسمية، ليؤمن صدارته بعدما رفع رصيده للنقطة 24 وبفارق نقطة أمام أوروجواي.

في المقابل، فشل المنتخب الأرجنتيني، بطل العالم مرتين، في تحقيق أي انتصار للجولة الرابعة على التوالي، ليظل في مركزه السادس برصيد 16 نقطة متكبدا هزيمته الثالثة منذ بداية التصفيات، ويواجه خطر عدم التأهل للمحفل الكروي الأكبر على مستوى العالم للمرة الأولى منذ نهائيات 1970 بالمكسيك.