غاب حسام غالي قائد الأهلي عن مران الفريق صباح اليوم الجمعة، واكتفى بأداء جلسة علاجية وتدريبات تأهيلية في صالة الألعاب الرياضية، كما أجرى أكرم توفيق أشعة رنين مغناطيسي على ركبته لتحديد حجم الإصابة التي تعرض لها.

وكان حسام غالي قد شارك أمام جينيس في المباراة الودية التي خاضها الأهلي أمس الخميس وتعرض للإصابة، فيما يعاني أكرم توفيق من إصابة على مستوى الركبة تعرض لها أثناء التواجد في معسكر منتخب الشباب.

وأفاد مراسل "يلا كورة" اليوم الجمعة أن غالي غاب عن المران بسبب معاناته من كدمة في الساق أصيب بها خلال لقاء جينيس الودي.

وفضل الجهاز الفني بقيادة حسام البدري، منح  غالي راحة من المشاركة في التدريبات الجماعية صباح اليوم، والاكتفاء بالتدريبات العلاجية والتأهيلية حتى لا تتفاقم إصابته.

وغاب أيضا أكرم توفيق عن المران وقام بإجراء أشعة الرنين المغناطيسي وفي انتظار التعرف على نتيجتها والتشخيص الطبي لحالة اللاعب غدا السبت، اكتفى اللاعب بإجراء بعض التدريبات الخفيفة داخل صالة الألعاب الرياضية.

وفي سياق متصل، قام حسين السيد بأداء بعض التدريبات التأهيلية بالنادي على هامش مران الفريق صباح اليوم الجمعة، بسبب معاناته من إجهاد في عضلة الفخذ

وأدى كريم نيدفيد تدريبات بالجري حول الملعب ، بالإضافة للقيام ببعض التدريبات التأهيلية.

ويقوم لاعب الأهلي حاليا بالمرحلة الأخيرة من برنامجه التأهيلي، للتخلص من الإصابة التي تعرض لها بكدمة شديدة في الفخذ، حيث أصبح اللاعب جاهزا للعودة للمشاركة في تدريبات الفريق بصورة تدريجية.