أصبح قائد ريال مدريد، سرخيو راموس، جاهزا لخوض لقاء دربي العاصمة الإسبانية المرتقب السبت القادم على ملعب فيسنتي كالديرون، وذلك بعد تعافيه بشكل كامل من التواء في ركبته اليسرى والتي تعرض لها في التاسع من أكتوبر الماضي في لقاء لمنتخب بلاده أمام ألبانيا بتصفيات أوروبا المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

وكشفت صحيفة (آس) المدريدية الاثنين في صفحتها الأولى أن راموس (30 عاما) سيلعب أساسيا في الدربي، الذي سيكون اللقاء الـ32 له أمام أتلتيكو.

وكان راموس قد غاب عن إجمالي 8 مباريات للريال (5 في الليجا و2 في دوري الأبطال ومباراة بكأس الملك)، وقبلها كان قد شارك في تسع من أصل 10 مباريات خاضها الريال وسجل خلالها 3 أهداف، جميعها بالرأس.

ومن أصل 31 مباراة لراموس في الدربي فاز فريقه في 17 لقاء وتعادل في 8 وخسر في 6.