ألمح اللاعب المخضرم ستيفن جيرارد القائد السابق للمنتخب الإنجليزي، إلى رحيله عن صفوف لوس أنجليس جالاكسي الأمريكي ليضاعف حالة الغموض المحيطة بمستقبله كلاعب.

ونشر جيرارد صورة له بحسابه على موقع مشاركة الصور "إنستجرام" ، يظهر فيها وبخلفيتها مدينة لوس أنجليس وأرفقها بكلمة وداع للمدينة حيث قال "مكان من نوع خاص، منظر مذهل، سأفتقد لوس أنجليس."

وبدأت الشكوك تحوم بشكل كبير حول مستقبل جيرارد مع جالاكسي منذ هزيمة الفريق قبل أيام في منافسات الدور قبل النهائي بدوري كرة القدم الأمريكي.

وبدأ جيرارد 36/ عاما/ مشواره بالولايات المتحدة قبل 18 شهرا ، عقب رحيله عن ليفربول وقد ازدادت الشائعات حول مستقبله منذ هزيمة جالاكسي أمام كولورادو رابيدز.

لكن بروس أريسنا المدير الفني لجالاكسي أكد أنه يأمل في استمرار جيرارد مع الفريق لموسم آخر ، كما نقلت شبكة "إي.إس.بي.إن" عن مصادر أن جيرارد يرغب في استمرار مسيرته كلاعب.

وارتبط اسم جيرارد بكل من سيلتيك الاسكتلندي ونيوكاسل الإنجليزي ، كما أثيرت الأقاويل حول احتمال عودته لليفربول.