أشادت وسائل الإعلام الأرجنتينية اليوم الأربعاء بالأداء الرائع، الذي قدمه اللاعب ليونيل ميسي في المباراة، التي فاز بها المنتخب الأرجنتيني بثلاثية نظيفة على ضيفه الكولومبي مساء أمس الثلاثاء في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 بروسيا.

وقاد ميسي منتخب بلاده للخروج من أزمته وأعاده مجددا لاحتلال المركز الخامس في ترتيب التصفيات، وهو المركز، الذي يسمح لصاحبه بخوض مباراة فاصلة لخطف بطاقة التأهل للمونديال.

"الأرجنتين هي ميسي"، هذا ما قالته صحيفة "كلارين" الأرجنتينية، التي أكدت أن أداء المنتخب الأرجنتيني بشكل عام لم يكن مقنعا ولكن ميسي أخرجه من "الجحيم".

وأضافت الصحيفة الأوسع انتشار في الأرجنتين: "ميسي شكل طريقا واضحا لقطع خطوة نحو الأمام، لا يوجد فريق قادر على إحداث تحول جذري من مباراة لأخرى، وخاصة إذا كان مصابا بإحباطات متتالية وضربت الشكوك جميع أفراده".

ومن جانبها، قالت صحيفة "لا ناسيون": "ميسي المتألق يمنح الهدوء للمنتخب، صاحب القميص رقم 10 كان حاضرا بقوة وكان السبب الرئيسي في الفوز، فقد سجل هدفا وصنع الهدفين الأخرين".

وخصصت صحيفة "أوليه" الرياضية صفحتها الأولى للاحتفاء بميسي، وقالت في عنوانها الرئيسي: "لقد أطلق ثلاث صرخات"، وأضافت: "ميسي كان الحل الوحيد وصنع الفارق معبرا عن تفوق الأرجنتين أمام المرمى وحصد ثلاث نقاط غالية".