تقرر الدفع بنحو 900 عنصر أمني لتأمين ديربي العاصمة الإسبانية بين ريال وأتلتكيو مدريد غدا السبت على ملعب فيسنتي كالديرون في الجولة الـ12 من الليجا.

وأعلنت السلطات المحلية في مدريد أنها ستدفع بفريق أمني مكون من 886 عنصرا، غالبيتهم من وحدات الكتائب المتحركة والخيالة وقوات مكافحة الشغب، لضمان الأمن قبل وأثناء وبعد المباراة.

وبجانب هذه العناصر التابعة للشرطة الوطنية، سيشارك أيضا في تأمين لقاء الديربي، أفراد من الشرطة المحلية ومن أمن أتلتكيو مدريد، بالإضافة إلى وحدات من خدمات الحماية المدنية الإسبانية "سامور".

وجاءت خطة التأمين بناء على ما تم الاتفاق عليه في اجتماع بين السلطات في العاصمة وممثلين من الناديين، مع مراعاة العديد من العوامل مثل حجم الاستاد وعدد المشجعين المنتظر حضورهم.