أهدر ليفربول فرصة جديدة لتعزيز موقفه في صراع الصدارة بالدوري الإنجليزي وسقط في فخ التعادل مع مضيفه ساوثهمبتون السبت بالمرحلة الثانية عشر من المسابقة والتي شهدت فوزا ثمينا 2 / 1 لمانشستر سيتي على مضيفه كريستال بالاس ليزاحم مانشستر سيتي فريق ليفربول في الصدارة مؤقتا.

وصب تعادل ليفربول اليوم في صالح تشيلسي الذي يستطيع انتزاع الصدارة في حال الفوز على مضيفه ميدلسبروه غدا الأحد في مباراة أخرى بنفس المرحلة.

كما شهدت نفس المرحلة فوز واتفورد على ليستر سيتي حامل اللقب 2 / 1 وبورنموث على مضيفه ستوك سيتي 1 / صفر وتعادل إيفرتون مع سوانسي سيتي 1 / 1 .

وكافأ اللاعب الإيفواري الكبير يايا توريه مديره الفني الأسباني جوسيب جوارديولا على استعادة الثقة به والصفح عنه بعد المشكلة التي ثارت بينهما في الآونة الأخيرة وسجل اللاعب هدفين ليقود الفريق للفوز الثمين على مضيفه كريستال بالاس.

وسجل توريه هدفيه في الدقيقتين 39 و83 فيما أحرز كونور ويكهام الهدف الوحيد لكريستال بالاس في الدقيقة 66.

ورفع مانشستر سيتي رصيده إلى 27 نقطة ليزاحم ليفربول في صدارة جدول المسابقة وإن تفوق ليفربول بفارق الأهداف المسجلة فحسب بعد تعادله السلبي مع مضيفه ساوثهمبتون.

لمشاهدة الاهداف.. اضغط هنا