كال رئيس نادي بايرن ميونخ الألماني، كارل هاينز رومينيجه، المديح، لمدرب الفريق السابق، الإسباني بيب جوارديولا، وشكره على العمل الذي قدمه خلال الثلاث سنوات التي قاد فيها الفريق البافاري، متهما في الوقت ذاته وسائل الإعلام بشن حملة غير نزيهة ضده.

وذكر رومينيجه بأن المدرب الحالي لمانشستر سيتي الإنجليزي قاد البايرن لتحقيق سبعة القاب خلال تلك الفترة، وهو ما يعني أنها كانت فترة ناجحة على الرغم من فشله في تحقيق لقب دوري الأبطال.

وقال رومينيجه "لم نعش مثل تلك السنوات من قبل حتى في أفضل أوقاتنا".

وأكد "الفوز بدوري الأبطال يتطلب الحظ أيضا، ولو تمكن توماس مولر من إحراز ركلة الجزاء تلك أمام أتلتيكو مدريد، كنا سنطرق أبواب المباراة النهائية".

واختتم رومينيجه تصريحاته في النهاية باتهام بعض وسائل الإعلام في ألمانيا بمسائلة المدرب الإسباني بأساليب غير لائقه. "بعض وسائل الإعلام كانت تستجوب بيب، قامت بحملة غير نزيهة ضده. الأمر كان مقززا".