تم إعادة انتخاب أولي هونيس رئيسا لنادي بايرن ميونيخ الألماني بعد خروجه من السجن في فبراير الماضي عقب انتهاء فترة عقوبته بسبب اتهامه بالتهرب الضريبي.

وهتفت أغلبية أعضاء النادي البالغ عددهم 7 الاف لهونيس خلال الاجتماع السنوي للجمعية العمومية، بينما أطلقت مجموعة صغيرة صيحات الاستهجان ضده.

واحتضن هونيس مجموعة من مسؤولي النادي عقب الإعلان عن نتيجة الانتخابات.

وقال هونيس (64 عاما) بعد ان رحب به كارل هاينز رومنيجه الرئيس التنفيذي للنادي "أريد ان أشكركم وأعد بألا أخذلكم."

وكان هونيس - اللاعب ومدير الكرة السابق ببايرن - قد أصبح رئيسا للنادي لأول مرة عام 2009.

وينسب الفضل لهونيس في تحويل بايرن لعلامة تجارية عالمية.

وأدين هونيس بالتهرب الضريبي في مارس آذار 2014.

واستقال اللاعب الفائز بكأس العالم مع ألمانيا الغربية في 1974 من منصبه في بايرن ليبدأ فترة سجنه في يونيو حزيران 2014 وأمضى نصف العقوبة قبل الإفراج عنه. وكانت فترة العقوبة هي ثلاث سنوات ونصف.