اعرب مدرب فريق برشلونة لويس انريكي عن ثقته في امكانية فوز فريقه على ريال سوسيداد في ملعب أنويتا بمدينة سان سيباستيان في الليجا، على الرغم من هزيمة الفريق الكتالوني في آخر ست لقاءات في الدوري لعبها هناك.

وقال المدرب الكتالوني في المؤتمر الصحفي "لا يهمني اي شئ من الماضي، فليس له اي تأثير (علينا).. فمباراة جلاسكو (أمام سلتيك الاسكتلندي في التشامبيونز) ستعزز موقنا في أنويتا".

وأوضح انريكي أنه ينتظر ان يكون فريق سوسيداد "شجاعا وضاغطا من الأمام ومتكتل عند منطقته حتى لا يجعل الأمر سهلا علينا".

وأضاف أنه (سوسيداد) عندما يمتلك الكرة "فسينتشر جيدا وسيلعب كرات طويلة او قصيرة اعتمادا على كيفية ضغطنا عليه.. الفريق لعب سلسلة مباريات ايجابية وحقق نتائج ويطبق خطة مدربه".

وقال انريكي حول اقتراب مباراة الكلاسيكو امام الغريم التقليدي ريال مدريد، واذا ما كان سيشرك نيمار، الذي سيتم ايقافه ان حصل على بطاقة صفراء أخرى، في مباراة الغد: "هل هي مزحة ام ماذا! الآن هي مباراة سان سيباستيان فقط، وهي ثلاث نقاط مثلها مثل مباراة مدريد".

في حين أقر ان فريقه تلقى العديد من الكروت الصفراء، ولذلك "ربما هو امر علينا تحسينه".