واصل مانشستر يونايتد مسلسل نزيف النقاط على ملعبه "أولد ترافورد" في البريميير ليج بعدما سقط في فخ التعادل الإيجابي بهدف لمثله أمام وستهام يونايتد مساء الأحد في ختام مواجهات الجولة الثالثة عشر من الدوري الإنجليزي.

كان الفريق اللندني هو صاحب المبادرة التهديفية ومنذ الدقيقة الثانية عبر السنغالي ديافرا ساخو بعدما حول مخالفة من الرواق الأيمن نفذها الفرنسي ديميتري باييه ليحولها برأسه داخل الشباك.

إلا أن المان يونايتد أعاد المباراة لنقطة الصفر بهدف التعادل في الدقيقة 21 بواسطة السويدي زلاتان إبراهيموفيتش بعدما حول تمريرة بينية من بول بوجبا داخل المنطقة برأسه داخل الشباك.

يذكر أن لقاء الدور الأول بين الفريقين على نفس الملعب انتهى أيضا بالتعادل ولكن بنتيجة سلبية.

وبهذه النتيجة، يفشل "الشياطين الحمر" في تحقيق الانتصار على ملعبهم في البريميير ليج للمباراة الرابعة على التوالي، انتهت جميعها بالتعادل، حيث يعود آخر انتصار للجولة السادسة عندما أمطروا شباك ليستر سيتي برباعية، ليكتفي بإضافة نقطة جعلت رصيده 20 ويظل في المركز السادس.

في المقابل، ارتفع رصيد "الهامرز" لـ12 نقطة في المركز الثالث عشر.

وسيلتقي الفريقان وجها لوجه مجددا على نفس الملعب يوم الأربعاء المقبل في الدور ربع النهائي لبطولة كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة.

وفي لقاء آخر أقيم في نفس التوقيت، استعاد ساوثامبتون ذاكرة الانتصارات من جديد بعدما فاز على ملعبه "سانت ماري ستاديوم" أمام إيفرتون بهدف نظيف.

وجد أصحاب الأرض أنفسهم متقدمين في النتيجة مبكرا ومنذ الدقيقة الأولى عبر تشارلي أوستن إثر ارتباك داخل منطقة جزاء إيفرتون ليتابع أوستن الكرة داخل الشباك.

وبهذه النتيجة، يعود فريق "القديسين" لدرب الانتصارات مجددا، بعد اربع مباريات فشلوا خلالها في تذوق طعم الفوز، ليصبح رصيدهم 17 نقطة في منتصف الترتيب.

في المقابل، واصل "التوفيز" نزيف النقاط للمباراة الثالثة على التوالي، خسر في مباراة وتعادل في أخرى بالإضافة لهزيمة اليوم، ليتجمد رصيده عند 19 نقطة يحتل بها المركز السابع. 

لمشاهدة هدفي المباراة.. اضغط هنا