يرى محمد حلمي المدير الفني لنادي الزمالك أن نظام "التدوير" بين اللاعبين في التشكيل الاساسي للفريق الذي حدث في الفترة الأخيرة لم يقم على أسس علمية، مؤكدا في الوقت ذاته على رفضه لفكرة تضخيم المواهب خاصة ما يحدث مع محمود عبدالرازق "شيكابالا" قائد ولاعب وسط الفريق.

وقام مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك بتعيين محمد حلمي مديرا فنيا للفريق خلفا لمحمد صلاح بعد تعادل الفريق مؤخرا بهدف لكل فريق أمام وادي دجلة بالجولة الـ12 لمسابقة الدوري.

وسبق وأتبع مؤمن سليمان المدير الفني الأسبق للفريق سياسة "التدوير" بين اللاعبين، وسار محمد صلاح على نفس الأمر فيما يخص حراسة المرمى.

وأشار حلمي في تصريحات ابرزها مراسل "يلا كورة" "سياسة التدوير التي كان يتم تطبيقها بالزمالك لم تقم على أسس علمية،  مجرد تقليد أعمى، وهناك أسس لتطبيقها أهمها الحفاظ على القوام الأساسي للفريق".

وتابع في هذا الأمر قائلا "سبق وأن قمت باعتماد سياسة التدوير بين اللاعبين في مباريات كأس مصر عندما كنت متواجدا مع الفريق من قبل".

وتطرق حلمي للحديث عن مشاركة الزمالك الافريقية قائلا "بعد رحيلي عن تدريب الفريق ابلغتهم بأنهم سوف يفوزا بكأس مصر ودوري ابطال افريقيا، وسيكون التأهل للمونديال بمثابة الهدية لهم".

وأضاف "حزنت كثيرا بخسارة الفريق لنهائي البطولة الافريقية، صن داونز لم يكن هذا الفريق الذي يصعب تخطيه، ولم يتم تنفيذ طريقة اللعب في مباراة الذهاب لم تنفذ بالشكل الجيد".

وكان حلمي قد قاد الزمالك في منافسات دور المجموعات لدوري ابطال افريقيا حتى رحل قبل مباراة انيمبا الاخيرة بدور المجموعات، وتلقى الفريق تحت يديه خسارة من صنداونز ذهابا وايابا بالجولات الثالثة والرابعة في مصر وجنوب افريقيا.

وتحدث مدرب الزمالك العائد مرة أخرى لقيادة الفريق عن علاقته باللاعبين قائلا "في فترة وجودي 2008 مع الفريق الادارة لم توفر لي اللاعبين المميزين عكس الان، لقد طالبت بالتعاقد مع معظم اللاعبين المتواجدين حاليا".

وأكد "الزمالك يمتلك قائمة رائعة من اللاعبين وعلاقتي جيدة معهم، كنت ارغم في أن يكون بالفريق صفقات اخرى لكن المجموعة الحالية رائعة، ويجب الاستفادة من جميع اللاعبين دون استثناء".

واختتم تصريحاته قائلا "ارفض ان يتم تضخيم شيكابالا ودوره مع الفريق، يتألق لكن لم يصل لمستواه بعد، حدث هذا من قبل محمد ابراهيم ورفضته لأنه ينعكس بالسلب على اداء اللاعب، ثنائي الاهلي رمضان صبحي وعمر جمال مثال حي، عندما تم تضخيمهم، انخفض مستواهم".