تواجد رئيس الاتحاد الدوري لكرة القدم "فيفا"، السويسري جياني إنفانتينو، في مراسم التأبين الجماعي الذي أقامته مدينة شابيكو لضحايا فريق شابيكوينسي في حادث الطائرة التي تحطمت يوم الاثنين الماضي في كولومبيا، معتبرا نفسه أحد البرازيليين الذين يشعرون بالحزن لهذه المأساة.

وصرح إنفانتينو في كلمته التي قالها أمام أكثر من 19 ألف شخص اكتظ بهم ملعب (أرينا كوندا) على الرغم من الأمطار الغزيرة التي هطلت اليوم "اليوم كلنا برازيليون، كلنا شابيكوينسي".

وأعرب أيضا عن مواساته ودعمه لجميع الحاضرين والذين أرسل لهم "تحية كبيرة".

واختتم رئيس المنظومة الكروية الأكبر في العالم مشاركته في الحدث بهتاف "هيا شابي!" كنوع من الدعم للنادي ولهذه المدينة الصغيرة البالغ تعداد سكانها نحو 200 ألف شخص.