كشف محمد حلمي المدير الفني لنادي الزمالك عن كواليس المفاوضات مع مرتضى منصور رئيس النادي من أجل عودته مرة أخرى لقيادة الفريق.

وكان رئيس الزمالك قد اتخذ قرارا بتعيين محمد حلمي مديرا فنيا للفريق لنهاية الموسم بعد مباراتين فقط لمحمد صلاح المدير الفني السابق والذي عاد لمنصب المدرب العام.
 
وسبق وأن قاد حلمي القلعة البيضاء في وقت سابق ورحل بعدما خسر من صنداونز الجنوب افريقي في المرحلة الرابعة لدور المجموعات لدوري ابطال افريقيا.

وأشار حلمي في تصريحات لبرنامج "مع شوبير" "المهم عندي مصلحة الزمالك، كانت مفاجأة حديث مرتضى منصور معي لتولي المنصب مرة أخرى".

وواصل "منصور لم يفرض علي أي اسم في الجهاز المعاون، الطاقم الحالي عملت معهم لشهور وزاملت بعضهم لسنوات وبالتالي هناك عشم وعشرة تسهل العمل".

وأكمل "مرتضى منصور هاتفني قبل مباراة المقاولون العرب، وبعد المكسب اجتمع معي من أجل الحديث عن مستقبل الفريق، ابلغني بأن انتظر مكالمة منه لتحديد المصير بشكل نهائي".

وأضاف "تحدث معي بعد ذلك وتم استدعاء اسماعيل يوسف ومحمد صلاح للاتفاق على كافة الامور، ورئيس النادي يريد الاستقرار للفريق وراحة المدرب".

وتطرق المدير الفني للزمالك للحديث عن صفقات الفريق قائلا "لست وحدي من قام باختيار الصفقات الحالية، كان هناك مشاورات مع الجهاز المعاون، وأيضا احمد مرتضى كان له دور كبير في الامر".

وسبق وأن صرح مرتضى منصور في وسائل الإعلام وأكد على كون الصفقات الحالية التي تعاقد معها النادي في موسم الانتقالات الصيفي الأخير من اختيار محمد حلمي.

وأكد في هذا الجزء "كان يتفاوض مع الوكلاء واللاعبين بنفسه، بذل مجهودا كبيرا في توفير احتياجات الجهاز الفني، كرة القدم لعبة جماعية يجب أن نتشارك فيها جميعا".

وعن مستوى شيكابالا أجاب حلمي "سعيد بما يقدمه، الجميع شاهد أنه تغير كثيرا عن الفترة الماضية واصبح يتحمل المسؤولية، نتمنى أن يستمر على نفس المستوى ويقود زملاءه لمنصات التتويج".

وواصل قائلا "عودة محمد ابراهيم اضافة للفريق، يجب أن يحافظ على نفسه، هو مكسب للزمالك ومنتخب مصر، والفترة المقبلة سوف تشهد حل لأزمة جنش مع الفريق".

وكان محمود عبدالرحيم "جنش" حارس الفريق قد انقطع عن التدريبات عقب قرار استبعاده من التشكيل الأساسي لمباراة الزمالك ووادي دجلة الأخيرة بالدوري نظرا لتلقيه وعدا بالتدوير بينه وبين احمد الشناوي في حراسة مرمى الفريق.

وشهدت مباراة الداخلية التي انتهت بفوز القلعة البيضاء بنتيجة 3-0 في مباراة الجولة الـ13 لمسابقة الدوري الممتاز عودة محمد ابراهيم صانع العاب الفريق مرة أخرى للمباريات.

وغاب ابراهيم لشهور طويلة بسبب اصابته القوية في القدم اثناء مشاركته في مباراة الفريق مع صنداونز الجنوب افريقي بالجولة الثالثة لمجموعات دوري ابطال افريقيا.

واختتم تصريحاته قائلا "مباراة الداخلية لم تكن سهلة، ما اصعب المباريات التي يظن الجميع انها سهلة، بالتأكيد نريد الاستفادة منها في الحصول على دفعة وثقة للأمام، لكن في النهاية هي مباراة بـ3 نقاط وانتهت، مازال امامنا الكثير".