انتقد محمد عبدالسلام رئيس مصر المقاصة الاداء التحكيمي لإبراهيم نور الدين في مباراة فريقه أمام الأهلي فيما يخص ركلة الجزاء، مشيرا الى أن تقديم شكوى لن ينفعه في شيء. 

وخسر مصر المقاصة الذي يتواجد في وصافة ترتيب جدول الدوري الممتاز أمام النادي الأهلي بهدف نظيف من ركلة جزاء اثارت الجدل ضمن مباريات الجولة الـ13 للمسابقة.

وأكد رضا البلتاجي رئيس لجنة الحكام على صحة قرار ابراهيم نور الدين فيما يخص احتساب ركلة الجزاء، واعترف محمود وحيد لاعب المقاصة بلمس الكرة ليده لكنه تعجب من قرار الحكم باحتسابها.

وأشار في تصريحات لقناة "LTC" "كرة القدم يجب أن يكون بها عدالة في كل شيء، قدر الله ما شاء فعل، عندما تلعب ضد الأهلي وكل الظروف ضدك، خاصة فيما يخص التحكيم الذي جانبه الصواب في احتساب ركلة جزاء للأهلي".

وواصل عبدالسلام حديثه قائلا "حامل الراية لم يرفع رايته وهو اقرب من اي شخص، وحكم المباراة لم يطلق صافرته لحظة ما يقال أن الكرة لمست يد لاعبنا، فقط عندما فقط السعيد الكرة داخل منطقة الجزاء".

وتابع رئيس المقاصة تصريحاته "كان يجلس بجانبي اشخاص ينتمون للأهلي ظنوا أن ركلة الجزاء بسبب دفع السعيد، لاعبنا كان بعيد عن الكرة ولاعب الأهلي".

وأضاف "ماذا نقول، الحمد لله، حسبي الله ونعم الوكيل، لا اعلم ما يحدث، ماذا سوف يحدث لو قمنا بتقديم شكوى لاتحاد الكرة، هل لن يتغير شيئا، لا اتخذ قرارا انفعاليا، يجب أن نهدأ اولا".

واستمر "هل الهدف هو اضعاف الاندية التي لديها طموح لصالح المنتخب القوي ان تظهر امكانياتها أمام الأهلي والزمالك ويكون هناك منافسه حقيقية، اذا كانوا يريدون تحطيمنا فلنجلس في بيوتنا".

واختتم "ومن هو المقاصة لكي يجرؤ لمنافسة النادي الأهلي والاقتراب منه، لماذا لا يلعب الاهلي والزمالك في الفيوم، يلعبون في كل مكان إلا الفيوم".