قال مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك إن قرار عدم استكمال مسابقة الدوري الممتاز جاء بإجماع مجلس الإدارة، مشيراً إلى أنه لن يقبل بضغوط وسيرحل عن رئاسة النادي.

وكان الزمالك أعلن عدم استكمال مسابقة الدوري بسبب الأخطاء التحكيمية، بعد احتساب ركلة جزاء لصالح الأهلي أمام المقاصة في المباراة التي جمعت الفريقين الأحد، وانتهت لصالح القلعة الحمراء بهدف، ليبتعد بصدارة الدوري برصيد 35 نقطة، بفارق 7 نقاط عن المقاصة الذي يمتلك مباراة مؤجلة، فيما يتواجد الزمالك في المركز الثالث برصيد 21 نقطة وله 4 مؤجلات.

وقال منصور في تصريحات لموقع ناديه الرسمي أنه لن يترك حق الزمالك في ظل ما يحدث من عبث في مسابقة الدوري، مضيفاً: "الزمالك لن يستكمل بطولة الدوري، وما حدث من إبراهيم نور الدين (حكم مباراة الأهلي والمقاصة) فساد واضح".

وتابع رئيس الزمالك: "أقولها علنا، حكم فاسد ويفسد المسابقة، وأجريت اتصالا برئيس اتحاد الكرة من أجل حق الزمالك".

وقال رئيس الزمالك إنه لن يرضخ لأي ضغوط بشأن التراجع عن استكمال الدوري، مشدداً على رحيله، مضيفاً :"حققت كل أحلامي في الزمالك باستعادة لقب الدوري والكأس، والفوز على الأهلي، وتحويل النادى لمنشأة عالمية.