تأهل فريق ليستر سيتي الانجليزي لدور الـ16 بدوري الأبطال الأوروبي لكرة القدم متصدرا للمجموعة السابعة، على الرغم من تلقيه هزيمته الأولى في البطولة على يد مضيفه بورتو البرتغالي، الذي رافقه كوصيف، بخماسية نظيفة على ملعب الدراجاو (التنين) في نتيجة تاريخية للفريقين.

افتتح فريق التنانين التسجيل مبكرا عن طريق المهاجم البرتغالي أندريه سيلفا (ق6)، قبل أن يضاعف لاعب الوسط المكسيكي خيسوس كورونا النتيجة (ق26)، ثم أضاف لاعب الوسط الفرنسي-الجزائري ياسين إبراهيمي الهدف الثالث لأصحاب الأرض (ق44)، لينتهي الشوط الأول بثلاثية نظيفة.

وبعد بداية الشوط الثاني، عاد أندريه سيلفا لزيارة الشباك من علامة الجزاء (ق64) ليضيف الهدف الرابع، ثم جاء الدور على المهاجم البرتغالي الاخر دييجو جوتا لهز شباك الضيوف (ق77) ليختتم الخماسية.

وفي اطار نفس الجولة السادسة والأخيرة للمجموعة السابعة للتشامبيونز، تأهل فريق كوبنهاجن الدنماركي لدوري أوروبا بعدما تغلب على مضيفه البلجيكي كلوب بروج بنتيجة (2-0) على ملعب يان بريدل.

تسبب البلجيكي براندون ميشل، قلب دفاع أصحاب الأرض، في تقدم الضيوف مبكرا بالخطأ في مرماه (ق8)، قبل أن يضاعف ماتياس يورجنسن، قلب دفاع كوبنهاجن، النتيجة لصالح فريقه (ق15).

وبهذه النتائج، حل ليستر سيتي في مقدمة جدول المجموعة برصيد 13 نقطة، بفارق نقطتين عن بورتو الوصيف، بينما احتل كوبنهاجن المركز الثالث برصيد 9 نقاط، فيما قبع بروج في ذيل الترتيب بلا نقاط.