قال البرازيلي الدولي نيمار دا سيلفا، لاعب برشلونة الإسباني، إن زميله في الفريق الكتالوني، الأرجنتيني ليونيل ميسي، هو الأحق بالفوز بالكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم خلال عام 2016.

وأكد نيمار في تصريحات لقناة (جول) الإسبانية الرياضية "لا أعلم من سيفوز. بالنسبة لي، هناك لاعب واحد فقط يستحق هذه الجائزة. الأفضل هو ليو. إذا تحدثنا عن كرة القدم، فميسي هو الأفضل. كريستيانو لاعب كبير، ونجم نظرا لما يقدمه في السنوات الأخيرة. احترمه كثيرا، ولكن في رأيي، ميسي هو الأحق بهذه الجائزة".

وحول هذه الجائزة، وضعها اللاعب البرازيلي كهدف شخصي بالنسبة له. وقال في هذا الصدد "بالطبع، هدفي هو الفوز بالكرة الذهبية. ولكن من الصعب أن تحقق هذا الأمر في وجود ليو، لأنه في رأيي هو الأفضل. ليس لدي أي مشكلة إذا لم أفز بها".

وتابع "لا ألعب كرة القدم من أجل الفوز بالكرة الذهبية. أنا ألعب كرة القدم لأكون سعيدا، لأنني أعشقها. والفوز بالكرة الذهبية يأتي نتاجا لعملك. لاعب واحد هو من يفوز بها، وليو هو الأفضل ونحترمه كثيرا".

وعن تعثر الفريق أمام ريال مدريد بالتعادل الإيجابي في "كلاسيكو الأرض" السبت الماضي والذي أبقى البرسا على بعد 6 نقاط خلف الفريق الملكي، يشعر النجم البرازيلي بـ"صعوبة فرص" الفوز باللقب.

وأكد "فقدنا نقطتين. كان الفوز في أيدينا تقريبا وفي النهاية استقبلنا هدف التعادل. الليجا لم تحسم بعد. لا يجب علينا أن نركز مع ريال مدريد".

وأردف "العام الماضي كنا متفوقين بفارق 11 نقطة عنهم، وفزنا باللقب في النهاية في آخر مباراة. البطولة صعبة. أصحاب المراكز الثلاثة الأولى دائما ما يشعرون بضغوطات كبيرة".

وحول الانتقادات الموجهة لأداء الفريق الكتالوني في الآونة الأخيرة، شدد نيمار بنبرة جادة "طريقة اللعب لم تتغير. برشلونة لديه فلسفته الخاصة. أعتقد أننا لم نغير أي شيء. قدمنا مستوى غير مرض في المباريات الأخيرة، والجميع يتحدث عن أشياء من وحي الخيال وليست صحيحة. برشلونة ما زال برشلونة".

وحول حادث الطائرة الذي وقع الأسبوع الماضي لفريق شابيكوينسي البرازيلي، أقر نيمار بأن الموقف كان صعبا بالنسبة له "لأنه كان لديه أصدقاء داخل الفريق على الطائرة". "شعرت بنفس أحاسيسهم. قضيت كل حياتي بين الطائرات، وسأقضي سنوات عديدة أخرى، وأشعر وكأنني في موقفهم، سواء الضحايا أو عائلاتهم".

وعن قائد الفريق، أندريس إنييستا، أثنى اللاعب البرازيلي كثيرا عليه، لاسيما بعد عودته مؤخرا بعد تعرضه لإصابة في الركبة.

وأوضح "هو لاعب ليس له مثيل. إنه مختلف عن البقية. أندريس يمثل الأناقة في اللعب، هو ضمن لاعبي الصفوة ويختلف عن الآخرين".